علامات ليلة القدر وما يستحب فيها من أعمال

علامات ليلة القدر وما يستحب فيها من أعمال

، هي خير ليالي رمضان، ويستحب العمل لها طوال الشهر حتي تفوز بها، وقد أجمع العلماء،
أن ليلة القدر وإن كانت غير معلومة بيوم محدد، إلا أنها تنحصر في العشر الآواخر من رمضان،
وتقدم لكم :تريندات” في هذا المقال كل المعلومات عن ليلة القدر وفضلها وما يستحب فيها من أعمال.

لماذا سميت ليلة القدر؟

  • وقد أوضح لنا العديد من العلماء أن السبب في تسميتها بليلة القدر يرجع للوقائع التى تحدث فيها وهي:
  • لأن الله يقدر فيها الأرزاق وأمور العباد وتأخذ الملائكة صحائف الأقدار عاماً كاملاً من ليلة القدر إلى ليلة قدر أخرى،
    فلا يبقى صغير ولا كبير، غني أو فقير، إلا كتب الله أمره عاماً كاملاً، قال تعالى:
    {إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُّبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنذِرِينَ(3) فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ} [الدخان: 3-4] .
  • والسبب الثاني أن الله قد أنزل فيها القرآن الكريم وهو أعظم ما يكون من الكتب قدراً،
    ونستدل على ذلك بما جاء في قوله تعالى: (إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ ). (1) سورة القدر.
  • والسبب الثالث أن الإنسان يعظم قدره فيها إذا أحياها، لذلك قد تكتب السعادة لإنسان بعد إحيائها قال تعالى:
    {لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ} [القدر:3] وقد أخبرنا العلماء أن إحياؤها أفضل من عبادة 84 عاما.
  • والسبب الرابع أن الأرض تضيق من كثرة الملائكة التي نزلت من السماء.

علامات ليلة القدر وما يستحب فيها من أعمال

  • على الرغم من عدم تحيد يوم معين لليلة القدر وحصر العلماء والأئمة لها في العشر الآواخر من رمضان
    كما جاء عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: تذاكرنا ليلة القدر عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال:
    “أيكم يذكر حين طلع القمر وهو مثل شق جفنة”  أخرجه مسلم.
  • قال بعض العلماء: فيه إشارة إلى أنها تكون في أواخر الشهر، لأن القمر لا يكون كذلك عند طلوعه إلا في أواخر الشهر.
    فهناك علامات نستدل منها على ليلة القدر.
  • ونستدل على ذلك بحديث أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها قالت: «قلت يا رسول الله أرأيت إن علمت أي ليلة
    ليلة القدر ماذا أقول فيها؟ قال: قولي اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني» [رواه الترمذي].
  • ومن علاماتها: طمأنينة القلب وإنشراح الصدر من المؤمن فإنّه يجد راحة وطمأنينة في هذه الليلة
    أكثر ما يجده في بقية الليالي.
  • أن يستشعر العبد المؤمن حلاوة الطاعة في تلك الليلة، فيجد في القيام سعادة وراحة لا يجدها في غيرها من الليالي.
  • وأن تكون الرياح فيها ساكنة.
  • قوة الإضاءة في تلك الليلة وهذه العلامة قد لا يشعر بها أهل المدن.
  • وتكون الشمس في صباحها شديدة الصفاء بلا شعاع، ونستدل على ذلك بالحديث الذي رواه عبادة بن الصامت
    عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: “إن أمارة ليلة القدر أنها صافية بلجة كأن فيها قمراً ساطعاً ،
    ساكنة ساجية، لا برد فيها ولا حر، ولا يحل لكوكب أن يرمى به فيها حتى تصبح” رواه أحمد.
  • وقد قال الشيخ الشنقيطي: ” سبب ذلك – والله أعلم – أن الملائكة تصعد بعد الفجر إلى السماء
    بعد أن كانت على الأرض فتحجب شعاع الشمس، لأن الله أخبر أن الملائكة تتنزل في ليلة القدر “.
اقرأ أيضا  صور أدعية العشر الأواخر من رمضان

علامات ليلة القدر وما يستحب فيها من أعمال

  • اختص الله ليلة القدر بفضل عظيم فهي ليلة نزول القرآن الكريم.
  • كما ضاعف فيها أجر الطاعات والعبادات وقد جعلها خير من ألف شهر
  • وقد أخبرنا العلماء أن إحياؤها أفضل من عبادة 84 عاما.
  • وهي ليلة نزول الملائكة وعلى رأسهم سيدنا جبريل عليه السلام إلى الأرض،
    ويقومون بتأمين دعاء الناس إلى وقت طلوع الشمس.
  • كما أن بها وعد من الله بالعفو والمغفرة عن جميع الذنوب والخطايا، لمن قامها إيماناً واحتساباً.
  • كما أنها ليلة يكتب فيها الأرزاق وأمور العباد وتأخذ الملائكة صحائف الأقدار عاماً كاملاً
    من ليلة القدر إلى ليلة قدر أخرى، فلا يبقى صغير ولا كبير، غني أو فقير، إلا كتب الله أمره عاماً كاملاً.
اقرأ أيضا  أدعية ليلة القدر رمضان 2020 المستجابة مكتوبة

 

  • ومن المستحب للمسلم في ليلة القدر أن يحرص على فعل الآتي:
  • إحياء الليلة بالقيام، ففي الصحيحين واللفظ للبخاري عن أبي هريرة رضي الله عنه قال:
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من قام ليلة القدر إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه”
    وصلاة الليل تؤدى مثنى مثنى،كما في الصحيحين عن ابن عمر رضي الله عنهما قال:
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: صلاة الليل مثنى مثنى، فإذا خشي أحدكم الصبح
    صلى ركعة واحدة توتر له ما قد صلى”
    وكان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي إحدى عشرة ركعة، كما في الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها،
    وهو مجرد فعل من رسول الله صلى الله عليه وسلم فمن اقتصر عليه فهو أفضل، ومن زاد فلا حرج عليه،
    فقد كان الصحابة رضي الله عنهم يصلون عشرين ركعة على عهد عمر وعثمان وعلي،
    قال الترمذي: وأكثر أهل العلم على ما روي عن عمر وعلي وغيرهما من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم
    عشرين ركعة، فهو قول الثوري وابن المبارك والشافعي، وقال: هكذا أدركت الناس بمكة يصلون عشرين ركعة”
  • الدعاء، وخصوصاً ما ورد به الدليل، فعن عائشة رضي الله عنها قالت: قلت: يا رسول الله، أرأيت إن علمت ليلة القدر ما أقول فيها؟ قال: قولي: “اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عني” رواه أحمد وابن ماجه والترمذي وصححه.
  • الإكثار من تلاوة القرآن وذكر الله تعالى والزيادة في الطاعات، ولا يجب على المرء ختم القرآن في هذه الليلة،
    ولكن إن أمكنه ختمه فقد حاز أجراً عظيماً.

ويعد خير ما يدعو به المؤمن ربه في هذه الليلة هو ما أخبر به النبي صلى الله عليه وسلم زوجته عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها، حين سألته فقالت: “أرأيت إن وافقت ليلة القدر ما أقول فيها؟ قال: قولي: [اللهم إنك عفوٌ تحب العفو فاعف عني].

اقرأ أيضا  جميع أدعية ليلة القدر المستحبة والمستجابة مكتوبة

سورة القدر مكتوبة

علامات ليلة القدر وما يستحب فيها من أعمال

بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
إِنَّا أَنْزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ { 1 } وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ { 2 } لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ { 3 } تَنَزَّلُ الْمَلائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ { 4 } سَلامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ { 5 } سورة القدر آية 1-5 .

تفسير سورة القدر

  • قال تعالى: {إِنَّا أَنزَلْنَاهُ} أي القرآن جملة واحدة من اللوح المحفوظ إلى السماء الدنيا.
  • {فِي لَيْلَةِ الْقَدْرِ} أي ليلة الشرف والتعظيم.
  • {وَمَا أَدْرَاكَ مَا لَيْلَةُ الْقَدْرِ} هذه الصيغة يستفاد منها التفخيم أي ما أعلمك بليلة القدر وشرفها.
  • {لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِّنْ أَلْفِ شَهْرٍ} أي العمل الصالح فيها من صلاة وتلاوة ودعاء خير من عبادة ألف شهر ليس فيها ليلة القدر، والمراد بالخير هو ثواب العمل فيها وما ينزل الله فيها من الخير والبركة.
  • {تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا} ذكر الله ما يحدث في هذه الليلة أن الملائكة تنزل شيئا فشيئا لأنهم سكان السموات والسموات سبع، ونزول الملائكة في الأرض عنوان الرحمة والخير والبركة ولهذا إذا امتنعت الملائكة من دخول مكان
    قد يخلو من البركة والخير كالمكان الذي فيه صور.
    {بِإِذْنِ رَبِّهِم مِّن كُلِّ أَمْرٍ} أي بكل أمر يأمرهم الله به وهو ما قضاه الله في هذا السنة.
  • {سَلَامٌ هِيَ} وصفها الله بالسلام لكثرة من يسلم فيها من الآثام وعقوباته – قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    «من قام ليلة القدر إيمانا واحتسابا غفر له ما تقدم من ذنبة».
    {حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ} أي هي سالمة من الشر كله من غروب الشمس إلى طلوع الفجر.

مواضيع قد تعجبك