دعاء أول يوم رمضان

دعاء أول يوم رمضان

تقدم “تريندات” اليوم في أُولى أيام شهر رمضان الكريم، والدعاء في رمضان أمر مرغوب فيه،
لما ورد عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ: قال رسول الله ﷺ: “ثَلاثَةٌ لا تُرَدُّ دَعْوَتُهُمْ: الإِمَامُ الْعَادِلُ وَالصَّائِمُ حِينَ يُفْطِرُ وَدَعْوَةُ الْمَظْلُومِ…”
رواه الترمذي وصححه الألباني، وهذا الحديث دليل على أنه ينبغي للصائم أن يغتنم لحظات الصيام والإفطار
فيدعو بما أحب من الخير فإن له دعوة مستجابة، كما تفتح أبواب المغفرة والرحمة حيث قال رسول الله ﷺ
عن شهر رمضان أن أوله مغفرة وأوسطه رحمة وأخره عتق من النار بإذن الله.

وفي الحديث المتفق عليه قوله ﷺ : إذا دخل رمضان فتِّحت أبواب الجنة وغُلِّقت أبواب النار وسلسلت الشياطين” ،
وفي هذا الحديث إشارة إلى الحث على الإكثار من فعل الطاعات والقربات، والدعاء منها،
وفيه أيضًا إشارة لقبول الدعاء؛ لأن الفتح دليل على الإذن بالدخول والقبول.

اقرأ أيضا  دعاء الزواج وأفضل ما ورد به .. وهل صحيح أن الزواج نصف الدين؟

والدعاء في رمضان مرغَّب فيه، إلا أن هذا الترغيب لا يُجوَّز لأحد أن يخترع أدعية من عنده، ويخصها بأوقات معينة،
كأنها أدعية نبوية، بل يدعو المسلم بما شاء من خيري الدنيا والآخرة، بما تيسر له من كلمات، وفي أي الأوقات
ويقول الله تعالى: (وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ فَلْيَسْتَجِيبُوا لِي وَلْيُؤْمِنُوا بِي لَعَلَّهُمْ يَرْشُدُونَ).

أول يوم رمضان

ليس هناك دعاءً محددًا لهذا الشهر بينما يحبب الدعوات في كافة الشهور وجميع أيام السنة،
إلا أن شهر رمضان المبارك ضمن أيامه ليلة القدر والتي هي خير من ألف شهر ولا يُرد فيها دعاء إلا واستجابه الله عز وجل،
وهناك عدد من الأدعية التي تُقال في هذه الأوقات المباركة وكذلك تُقال طوال أيام السنة.

اقرأ أيضا  موعد أذان الفجر اليوم الأول من رمضان في مصر

ومن دعاء أول يوم رمضان

“اَللّهُمَّ اجْعَلْ صِيامي في رمضان صِيامَ الصّائِمينَ وَقِيامي فيِهِ قِيامَ القائِمينَ،
وَنَبِّهْني فيهِ عَن نَوْمَةِ الغافِلينَ، وَهَبْ لي جُرمي فيهِ يا إلهَ العالمينَ،
وَاعْفُ عَنّي يا عافِياً عَنِ المُجرِمينَ”.

“اَللّهُمَّ قَرِّبْني فيهِ إِلى مَرضاتِكَ، وَجَنِّبْني فيهِ مِن سَخَطِكَ وَنَقِماتِكَ،
وَوَفِّقني فيهِ لِقِراءةِ آياتِكَ، بِرَحمَتِكَ يا أرحَمَ الرّاحمينَ”.

“اَللّهُمَّ ارْزُقني فيهِ الذِّهنَ وَالتَّنْبيهِ، وَباعِدْني فيهِ مِنَ السَّفاهَةِ وَالتَّمْويهِ،
وَاجْعَل لي نَصيباً مِن كُلِّ خَيْرٍ تُنْزِلُ فيهِ، بِجودِكَ يا أجوَدَ الأجْوَدينَ”.

“اَللّهُمَّ أعِنّي فيهِ عَلى صِيامِهِ وَقِيامِهِ، وَجَنِّبني فيهِ مِن هَفَواتِهِ وَآثامِهِ،
وَارْزُقني فيهِ ذِكْرَكَ بِدَوامِهِ، بِتَوْفيقِكَ يا هادِيَ المُضِّلينَ”.

“اَللّهُمَّ قَوِّني فيهِ عَلى إقامَةِ أمرِكَ، وَأذِقني فيهِ حَلاوَةِ ذِكْرِكَ، وأوْزِعْني فيهِ لِأداءِ شُكْرِكَ بِكَرَمِكَ، وَاحْفَظْني فيهِ بِحِفظِكَ وَسَتْرِكَ يا أَبصَرَ النّاظِرينَ”.

“اَللّهُمَّ اجعَلني فيهِ مِنَ المُستَغْفِرينَ، وَاجعَلني فيهِ مِن عِبادِكَ الصّالحينَ القانِتينَ،
وَاجعَلني فيهِ مِن أَوْليائِكَ المُقَرَّبينَ، بِرَأفَتِكَ يا اَرحَمَ الرّاحمينَ”.

“اَللّهُمَّ ارْزُقْني فيهِ رَحمَةَ الأَيْتامِ وَاِطعامَ الطَّعامِ وَاِفْشاءَ وَصُحْبَةَ الكِرامِ بِطَوْلِكَ يا مَلْجَأَ الآمِلينَ”.

“اَللّهُمَّ حَبِّبْ إلَيَّ فيهِ الْإحسانَ، وَكَرِّهْ فيهِ الْفُسُوقَ وَالعِصيانَ وَحَرِّمْ عَلَيَّ فيهِ السَخَطَ وَالنّيرانَ بعَوْنِكَ ياغياثَ المُستَغيثينَ”.

“اَللّهُمَّ ارْزُقْني فيهِ طاعةَ الخاشعينَ، وَاشْرَحْ فيهِ صَدري بِانابَةِ المُخْبِتينَ، بِأمانِكَ ياأمانَ الخائفينَ”.

“اَللّهُمَّ نَبِّهني فيهِ لِبَرَكاتِ أسحارِهِ، وَنوِّرْ قَلْبي بِضِياءِ أنوارِهِ، وَخُذْ بِكُلِّ أعْضائِي
إلى اتِّباعِ آثارِهِ بِنُورِكَ يا مُنَوِّرَ قُلُوبِ العارفينَ”.

“اللهم صلّ على محمد وعلى آل محمد، وتقبّل اللهم صلاتي وصيامي وقيامي
واكشف ما بي من ضر إنّك أرحم الراحمين. لا إله إلّا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين”.

مواضيع قد تعجبك