عدد ركعات صلاة قيام الليل ووقتها كما ورد في السنة

عدد ركعات صلاة قيام الليل ووقتها كما ورد في السنة

يعد من أكثر العبادات التى كان النبي صلى الله عليه وسلم شديد الحرص عليها،
فهي سنة مؤكدة، وقد وردت العديد من الأحاديث حول ، وما يعود على مصليها من أجر عظيم،
ونستدل على ذلك بحديث أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم
قال: أفضل الصلاة بعد المكتوبة صلاة الرجل في جوف الليل. رواه مسلم.
واليوم نستعرض معًا في هذا المقال ووقتها كما ورد في السنة

عدد ركعات صلاة قيام الليل

عدد ركعات صلاة قيام الليل ووقتها كما ورد في السنة

  • وفيما ذكر حول عدد ركعات عن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
    أنه كان يصلي إحدى عشرة ركعة، كما جاء في الصحيحين عن عائشة ـ رضي الله عنها ـ،
    وقد ثبت أيضاً أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقوم الليل بأقل منها، وبأكثر أحيانا؛
    ففي البخاري عن عائشة ـ رضي الله عنها: أنه كان يقوم الليل بسبع وتسع.
  • وهناك ما جاء عن وعن زيد بن خالد الجهني أنه قال: لأرمقن صلاة رسول الله صلى الله عليه وسلم الليلة فصلى ركعتين خفيفتين ثم صلى ركعتين طويلتين طويلتين طويلتين ثم صلى ركعتين وهما دون اللتين قبلهما ثم صلى ركعتين وهما دون اللتين قبلهما ثم صلى ركعتين وهما دون اللتين قبلهما [ثم صلى ركعتين وهما دون اللتين قبلهما] ثم أوتر فذلك ثلاث عشرة ركعة. رواه مسلم.

عن سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم

عدد ركعات صلاة قيام الليل ووقتها كما ورد في السنة

  • لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم، وجوب وقت مخصص لقيام الليل، فكان يختلف باختلاف الأوقات،
    فربما قام أول الليل, وربما وسطه، أو آخره.
  • وذلك ما أكدته جميع الأحاديث ونستدل على ذلك بما جاء في صحيح البخاري عن أنس:وَكَانَ لاَ تَشَاءُ أَنْ تَرَاهُ مِنَ اللَّيْلِ مُصَلِّيًا إِلَّا رَأَيْتَهُ، وَلاَ نَائِمًا إِلَّا رَأَيْتَهُ.
    وفي رواية الترمذيوكنت لا تشاء أن تراه من الليل مصليا إلا رأيته مصليا، ولا نائما إلا رأيته نائما.
  • كما كان الرسول صلى الله عليه وسلم يصلي من الليل ركعتين ركعتين ثم يوتر بركعة،
    وقد ثبت ذلك في الصحيحين عن ابن عمر ـ رضي الله عنهما ـ قال:كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يُصَلِّي
    مِنَ اللَّيْلِ مَثْنَى مَثْنَى، وَيُوتِرُ بِرَكْعَةٍ.
اقرأ أيضا  سنن قيام الليل

مواضيع قد تعجبك