نسبة الشفاء من التصلب اللويحي ما هي؟

نسبة الشفاء من التصلب اللويحي

يُعد مرض التصلب المتعدد من الأمراض العصبية المزمنة التي تصيب الجهاز العصبي المركزي، وفي هذا الصدد إذا كنت تتساءل عن ما هي نسبة الشفاء من التصلب اللويحي ؟ تابعنا في السطور التالية من هذا المقال لنعرضها لك، فضلًا عن عرض بعض المعلومات الأخرى التي قد ترغب في معرفتها عن هذا المرض.

نسبة الشفاء من التصلب اللويحي

  • أوضحت وزارة الصحة السعودية عبر موقعها الرسمي ما هو مرض التصلب اللويحي،
    قائلة إنه مرض عصبي مزمن يصيب الجهاز العصبي المركزي مؤثرًا على
    الدماغ والحبل الشوكي متسببًا في حدوث تلفًا في الغشاء المحيط بالخلايا
    العصبية “المايلين” وبالتالي يحدث تصلب في الخلايا متسببًا هذا التصلب في
    بطء أو توقف سير السيالات العصبية المتنقلة بين الدماغ و أعضاء الجسم.
  • وكما ذكرنا أنه مرض مزمن؛ فيكون الشفاء منه بشكل نهائي أمرًا شبه
    مستحيلًا، كما أنه لا يتواجد له علاج بشكل نهائي حتى الآن، ولا تتواجد أية
    إحصائيات توضح نسبة الشفاء من هذا المرض.
  • ويستطيع المريض فقط تناول أدوية تعمل على السيطرة على أعراض هذا
    المرض وتحد من المضاعفات، فعلى المريض إتباع تعليمات التعايش مع هذا
    المرض طوال حياته.

هل يسبب التصلب اللويحي الموت

  • أما إذا كان هذا المرض يؤدي إلى الوفاة أم لا؛ فهو لايؤدي إلى الوفاة،
    وكما ذكرنا في الأعلى يمكن التعايش معه، ولكن ذهبت الإحصائيات إلى
    أن المصاب بهذا المرض يمكن أن يعيش 7 سنوات أقل من الأشخاص السليمين، وتستمر هذه النسبة في الإنخفاض مع تطور الطب.
  • وقد تتسبب مضاعفات هذا المرض فقط في الوفاة، ولكن ليس المرض بحد ذاته.

وبعدما عرضنا لكم نسبة الشفاء من التصلب اللويحي، تابعونا في السطور التالية من هذا المقال لنعرض لكم أيضًا مضاعفات هذا المرض.. يمكنكم كذلك الاطلاع على: أول أعراض التصلب اللويحي

مضاعفات التصلب اللويحي

هُناك مضاعفات لهذا المرض، منها:

  • شلل عضلات القدمين.
  • مشاكل في المثانة.
  • اكتئاب.
  • تصلب وتشنج العضلات.
  • مشاكل في الأمعاء.
  • فقدان القدرة على التركيز.
  • صرع.
  • نسيان.

وبعدما عرضنا لكم مضاعفات التصلب اللويحي، تابعونا في السطور التالية من هذا المقال لنعرض لكم أيضًا علاج هذا المرض.. يمكنكم كذلك الاطلاع على: الأمراض المشابهة للتصلب اللويحي

علاج التصلب اللويحي

كما ذكرنا في الأعلى أن هذا المرض هو مرض مزمن، ولا يتواجد علاج يشفي تمامًا منه، ويكون الهدف من العلاج السيطرة على المرض فقط، والتحكم في الأعراض المصاحبة له، وإيقاف تطوره، ومن الأدوية المستخدمة حسبما وصفت وزارة الصحة السعودية على موقعها الرسمي:

  • مجموعة الكورتيكوستيرويد والتي تعمل على تقليل أعراض الالتهاب، وكذلك مجموعة الأنترفيورن: والتي تعمل على إبطاء تطور المرض، وجلاتيرامير أسيتيت والذي يقلل من هجمات الجهاز المناعي على الأعصاب، وفينقوليمود والذي يقلل كذلك من هجمات الجهاز المناعي على الأعصاب، والأمر نفسه مع ناتاليزماب وتيريفلونومايد.
  • ميتوزانترون والذي يعالج الحالات الحادة والمتطورة من التصلب اللويحي؛ فيعمل على تثبيط الجهاز المناعي.
    احذر من استخدام أي دواء من الأدوية المذكورة في الأعلى إلا بعد استشارة الطبيب المختص والرجوع إليه؛ لمنع تفاقم المرض.

جميع المعلومات المذكورة في هذا المقال هي فقط مجرد معلومات تعريفية عن المرض، ولا تغني مطلقًا عن ضرورة استشارة الطبيب المختص؛ حتى أن تشابه أعراض هذا المرض بما تشعر به بنسب كبيرة
لا تعني صحة التشخيص؛ فهو أمر يعلمه الطبيب فقط؛ فقد تتشابه أعراض العديد من الأمراض.

وإلى هُنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، وعرضنا لكم العديد من المعلومات عن نسبة الشفاء من التصلب اللويحي.. آملين أن نكون قد قدمنا لكم ما تبحثون عنه.. إذا كنتم ترغبون في معرفة شيء آخر عن هذا المرض، شاركونا إياه في التعليقات في الأسفل؛ لنعرضه لكم فيما بعد.. يمكنكم كذلك معرفة المزيد من المعلومات عن: التصلب اللويحي

مواضيع قد تعجبك