أعراض التصلب اللويحي النفسية

أعراض التصلب اللويحي النفسية

يعاني مريض التصلب اللويحي من العديد من الأعراض النفسية والبدنية،
لذا قررنا أن نخصص هذا المقال لنوضح لكم أعراض التصلب اللويحي النفسية.. تابعونا

أعراض التصلب اللويحي النفسية

  • التقلبات المزاجية: عادة ما تتسبب أعراض هذا المرض في عدم استقرار الحالة النفسية للمريض،
    وينتج عن ذلك العديد من التغيرات المزاجية التي قد تشمل الخوف والقلق والحزن وسرعة الانفعال.
  • الضغط النفسي: يعد الضغط النفسي من الأعراض النفسية الشائعة عند الإصابة بالمرض،
    ويرجع السبب في ذلك إلى التغييرات الشديدة التي تطرأ على حياة المريض منذ بداية ظهور الأعراض الأولية،
    التي تؤدي لشعور المريض بصعوبة ممارسة الأنشطة المعتادة بالسابق.
  • الشعور بالفقدان: عادة ما يشعر المريض بالفقدان عند الإصابة بهذا المرض،
    وذلك بسبب الأعراض المصاحبة للمرض التي قد تعيق ممارسته لروتين حياته بشكل طبيعي،
    مما يشعر المريض بالحزن، نتيجة لعدم قدرته على ممارسة نشاطاته المعتادة،
    وقد يستمر هذا الشعور لفترة محدودة، وعادة ما يختفي من تلقاء نفسه، على عكس الاكتئاب.
  • المعاناة من القلق: يعد القلق من الأعراض النفسية الأساسية بين مرضي التصلب اللويحي،
    وعادة ما يعاني المريض من القلق منذ اللحظة الأولى من تشخيصهم بالإصابة بهذا المرض،
    ويرجع السبب في ذلك لعدم قدرة المريض استيعاب وتخيل مراحل تطور المرض ما سوف يمر به في بعد ذلك.
  • الاكتئاب: للأسف الشديد يعد الاكتئاب أخطر الأعراض النفسية الشائعة بين المصابين بهذا المرض،
    وقد اكتشف العلماء وجود علاقة بين الإصابة بهذا المرض وبين الاكتئاب منذ أواخر القرن التاسع عشر،
    إلا أن دراستها بجدية بدأت منذ عقود.

تنبيه هام: عزيزي القارئ، جميع المعلومات الواردة في المقال لا تغني عن ضرورة استشارة الطبيب المختص،
والخضوع إلى الفحص الطبي، للتعرف إلى أسباب الإصابة بالمرض،
وكيفية علاج هذا المرض بصورة آمنة.

أنواع التصلب اللويحي

  • التصلب اللويحي المتعدد الحميد: يعرف في الإنجليزية بـ (Benign Multiple Sclerosis):
    لا يتسبب هذا النوع في حدوث الكثير من الانتكاسات، وفي حالة حدوث الانتكاس فعادة ما يتعافي المريض
    بشكل كامل بعد الانتكاس.
  • التصلب اللويحي الانتكاسي: يطلق عليه أيضًا التصلب اللويحي السكوني،
    ويعرف في الإنجليزية بـ ( Multiple Sclerosis Relapsing-Remitting): ويعد أكثر أنواع التصلب المتعدد شيوعًا،
    ويشتهر بحدوث العديد من الانتكاسات، بالإضافة للعديد من فترات الهدوء للمرض.
  • التصلب اللويحي المتعدد المترقي الثانوي: يعرف في الإنجليزية بـ  ( Secondary Progressive Multiple Sclerosis)، يتسبب هذا النوع في تدهور الوضع الصحي للمريض بنمط ثابت، وقد يواجه المريض انتكاسات للمرض.
  • التصلب اللويحي المتعدد المترقي الأولي: يعرف في الإنجليزية بـ (Primary – Progressive Multiple Sclerosis) ويعد من الأنواع نادرة الحدوث، تؤدي الإصابة بهذا النوع إلى تدهور الوضع الصحي للمريض بنمط ثاب،
    ولكن قد لا يكون لدى المريض انتكاس أو هدوء ملاحظين للمرض.

أعراض التصلب اللويحي في الوجه

  • أوضح الأطباء أن الشعور بالألم والوخز من الأعراض الأساسية الشائعة عند الإصابة بالتصلب اللويحي.
  • وعادة ما يحدث الألم بسبب تضرر الأعصاب واعتلالها (بالإنجليزية: Neuropathy)،
    ويؤدي هذا الضرر إلى الشعور بالألم والتنميل في الوجه، وفي الجذع والأطراف.
  • ومن الجدير بالذكر أيضًا أنه قد يسبب تشنج العضلات.
  • بالإضافة إلى ألم العظام الناتج عن الإصابة بالمرض، ويصاحبه أيضًا الشعور بالألم في الظهر والمفاصل،
    وعادة ما يشعر المريض بالألم في الرقبة أيضًا.

والآن بعد أن تعرفنا على أعراض التصلب اللويحي النفسية نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا اليوم، ولمزيد من المعلومات،
يمكنكم الإطلاع على هذا المقال: التصلب اللويحي ما هو؟ وكيف اعرف اني مصاب بمرض MS؟

مواضيع قد تعجبك