متى توفي عثمان بن عفان رضي الله عنه؟

متى توفي عثمان بن عفان رضي الله عنه؟

يهتم الكثيرون بمعرفة معلومات عن حياة الخلفاء الراشدين؛ لذا نذكر لكم إجابة سؤال: متى توفي عثمان بن عفان رضي الله عنه؟ فتابعونا في السطور التالية من هذا المقال لتتعرفوا إلى الإجابة.

متى توفي عثمان بن عفان رضي الله عنه؟ 

  • توفي عثمان بن عفان -رضي الله عنه- في اليوم الثامن عشر، من ذي الحجة،
    من السنة الخامسة والثلاثين للهجرة، وهو في عمر 82 عامًا.
    يمكنكم كذلك الاطلاع على: متى ولد عثمان بن عفان رضي الله عنه؟

سبب وفاة عثمان بن عفان

  • حدثت فتنة في النصف الثاني من خلافة عثمان بن عفان -رضي الله عنه-
    تسببت في مقتله؛ أي أنه قُتل على إثرها ظلمًا؛ فتم منع الطعام والشراب عنه
    وتم حصاره وقتله في منزله.

احاديث الرسول عن عثمان بن عفان

  • قالت عائشة: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم مضطجعا في بيته
    كاشفا عن فخذيه أو ساقيه، فاستأذن أبو بكر، ثم عمر، وهو على تلك
    الحال فتحدثا، ثم استأذن عثمان، فجلس رسول الله صلى الله عليه وسلم
    وسوى ثيابه، فدخل فتحدث، فلما خرج قلت: 
    يا رسول الله دخل أبو بكر،
    فلم تجلس له، ثم دخل عمر، فلم تهش له، ثم دخل عثمان فجلست وسويت
    ثيابك، قال: “ألا أستحيي من رجل تستحي منه الملائكة؟”
     رواه مسلم.
  • يروى عن أنس أو غيره، قال: قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-:
    “ألا أبو أيم، ألا أخو أيم يزوج عثمان، فإني قد زوجته ابنتين،
    ولو كان عندي ثالثة لزوجته، وما زوجته إلا بوحي من السماء.”
  • عن حبة العرني، عن علي، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    رحم الله عثمان تستحييه الملائكة.”
  • عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان
    على جبلِ حراءٍ فتحرك، فقال: (اسكن حراء! فما عليك إلا نبيٌّ، أو صدِّيقٌ،
    أو شهيدٌ. وعليه النبي صلى الله عليه وسلم وأبو بكرٍ وعمر وعثمان وعليُّ
    وطلحةُ والزبيرُ وسعد بن أبي وقاصٍ رضي الله عنهم) رواه مسلم.
  • عن أبي هريرة، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أتى عثمان عند باب
    المسجد فقال: “يا عثمان هذا جبريل يخبرني أن الله زوجك أم كلثوم بمثل
    صداق رقية، وعلى مثل صحبتها.” أخرجه ابن ماجه.
فضائل عثمان بن عفان
  • تمكن عثمان بن عفان -رضي الله عنه- من  توحيد القرآن الكريم باللغة
    العربية؛ فقال أنس:
    إن حذيفة قدم على عثمان، وكان يغزو مع أهل العراق قبل إرمينية،
    فاجتمع في ذلك الغزو أهل الشام، وأهل العراق، فتنازعوا في القرآن
    حتى سمع حذيفة من اختلافهم ما يكره، فركب حتى أتى عثمان، فقال:
    يا أمير المؤمنين أدرك هذه الأمة قبل أن يختلفوا في القرآن اختلاف
    اليهود والنصارى في الكتب، ففزع لذلك عثمان، فأرسل إلى حفصة أم المؤمنين:
    أن أرسلي إلي بالصحف التي جمع فيها القرآن، فأرسلت إليه بها،
    فأمر زيد بن ثابت، وسعيد بن العاص، وعبد الله بن الزبير،
    وعبد الرحمن بن الحارث بن هشام، أن ينسخوها في المصاحف،
    وقال: إذا اختلفتم أنتم وزيد في عربية فاكتبوها بلسان قريش،
    فإن القرآن إنما نزل بلسانهم، ففعلوا حتى كتبت المصاحف،
    ثم رد عثمان الصحف إلى حفصة، وأرسل إلى كل جند من أجناد المسلمين
    بمصحف، وأمرهم أن يحرقوا كل مصحف يخالف المصحف الذي أرسل إليهم به،
    فذلك زمان حرقت فيه المصاحف بالنار.
  • كما أنه أنفق وساهم في تجهيز جيش العسرة، واشترى بئر روقة، وأسس
    أول بحرية إسلامية.

وإلى هُنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، وعرضنا لكم إجابة سؤال: متى توفي عثمان بن عفان رضي الله عنه؟.. آملين أن نكون قد قدمنا لكم ما تبحثون عنه، ووجدتم أجوبة لكل سؤال تريدون معرفته.. إذا رغبتم في معرفة شيء آخر شاركونا إياه في التعليقات في الأسفل لنعرضه لكم فيما بعد.. يمكنكم كذلك معرفة المزيد من المعلومات عن: عثمان بن عفان -رضي الله عنه-

مواضيع قد تعجبك