علاج نقص فيتامين د “عليك التعرض للشمس وتناول هذه الأطعمة”

علاج نقص فيتامين د

ما هو علاج نقص وما هي أفضل الطرق للحصول عليه؟ والأهم.. ما هي الجرعة المناسبة
لكل شخص؟ تُجيب تريندات عن هذه الأسئلة من خلال السطور التالية
كما تستعرض بالتفصيل طرق الحصول على فيتامين (د) لتجنب نقص هذا الفيتامين الهام في جسمك.

علاج

  1. (التعرّض لأشعة الشمس)

    سواء كنت تستمتع بشمس الصيف أو لا تتعرّض لها بشكل كبير في الشتاء،
    من المهم أن تعرض نفسك لأشعة الشمس.
    فيتامين (د) من الفيتامينات القابلة للذوبان في الدهون وهو أمر مفيد لامتصاص الكالسيوم بكفاءة
    وهذا بدوره يساعدك على بناء عظام قوية والحفاظ عليها، مما يقلل من خطر الإصابة بأمراض العظام و هشاشة العظام.

    كما أن فيتامين (د) مهم لجميع الأشخاص باختلاف أعمارهم، فالنساء الحوامل ، على سبيل المثال ، في حاجة إلى فيتامين (د) لصحة العظام ، والمناعة ، والانقسام الخلوي السليم.
    أما إذا كانت الأم تقوم بالرضاعة الطبيعية، فإن الحصول على علاج من فيتامين (د) أمرهام أيضاً
    حيث يعزز هذا الفيتامين من نمو العظام الصحي للطفل وقد يمنع الظروف الخطيرة للحمل.

    علاج نقص فيتامين د

    ينصحك العلماء بالخروج في الشمس لمدة “ربع ساعة” يوميًا، من الساعة العاشرة صباحًا و حتى الرابعة عصراً.
    إلا أنه يجب الانتباه من عدم التعرض المباشر للأشعة الفوق البنفسجية الضارة، لحماية الجسم
    ويكون التعرض للشمس في أوقات معينة.
    وعادة ما تكون هذه المدة كافي لتلبية الاحتياجات اليومية لمعظم ذوي البشرة الفاتحة
    أما أصحاب البشرة الداكنة فيحتاجون مدة أطول لامتصاص الفيتامين
    كما ينصح الباحثون أن أكثر فترات السنة فعّالية في اكتساب (فيتامين د) من الشمس، هما شهري أبريل وأكتوبر
    وقد أشارت دراسة أخرى إلى أن التعرّض الطويل لأشعة الشمس خلال فصل الصيف قد يكون كافياً
    لضمان الحصول على مستويات جيدة من فيتامين (د) خلال فصل الشتاء.

  2. : (تناول أطعمة غنية بـ فيتامين د)

    يمكنك علاج نقص فيتامين د من خلال تناول بعض الأطعمة التي تدعمك بهذا الفيتامين
    بكل سهولة، حيث يوجد مجموعة من الأطعمة الغنية بفيتامين (د)
     ومن أهم تلك الأطعمة: (الأسماك الدهنية)، مثل:
    سمك السلمون، حيث يساعد تناول السلمون على حماية الجهاز العصبي و تحسين أداء الدماغ
    بالإضافة إلى عمله كمضاد للإكتئاب، و مُحسّن للذاكرة.
    ويحتوي (100 جم) من السلمون على (361-685 وحدة دولية) من فيتامين د
    إلى جانب سمك الماكريل، والتونة و زيت كبد السمك
    و من المصادر الأخرى لفيتامين (د) :

    • اللحوم الحمراء.
    • كبد الأبقار.
    • صفار البيض. (يحتوي صفار بيضة واحدة على ما يُقارب (30 وحدة دولية) من فيتامين (د)
      و تناول بيضتين بشكل مستمر يؤمنان حصولك على ثمن احتياجك من فيتامين (د).
    • المشروم

  1. (تناول أطعمة مدعمة بـ فيتامين د)
    نظرًا لأن المصادر الطبيعية لفيتامين (د) محدودة للغاية، وخاصة إذا كان الشخص نباتياً
    فقد تم تدعيم بعض الأطعمة بـ فيتامين (د) ومنها “عصير البرتقال”
    حيث يحتوي كوب واحد (237 مل) من عصير البرتقال المدعم على (142 وحدة دولية) من فيتامين د.
    بالإضافة إلى بعض أنواع الحبوب ، حيث يحتوي نصف كوب من الحبوب المدعمة بفيتامين د
    على (55-154 وحدة دولية) تقريبًا من فيتامين د.
    وأخيرًا منتجات الألبان، والزبادي
    و “الحليب البقري” فكوب واحد منه (237 مل) يحتوي على (130 وحدة دولية) من فيتامين د.علاج نقص فيتامين د
  2. (ممارسة الرياضة)
    من أبسط الطرق للحصول على فيتامين د، والتمتع بصحة جيدة بشكلٍ عام
    هو الاهتمام بممارسة التمارين الرياضية بشكل يومي، وأبسط وأسهل الطرق لذلك هو المشي
    لمدة 30 دقيقة متواصل يوميًا.
  3. التخلص من زيادة الوزن والسمنة المفرطة وتراكم الدهون.
    إن التخلص من الدهون الزائدة بالجسم، يمنحك جسدًا قويًا خاليًا من الأمراض.

ما هي الجرعة اليومية المناسبة من فيتامين د ؟

يحتاج كل شخص إلى جرعة معينة من فيتامين (د) حسب عُمره، ويُبين الجدول التالي
الكمية اليومية المُوصى بتناولها (بالإنجليزية: RDA) لضمان حصول جسم الإنسان
على احتياجاته من (فيتامين د) ، وذلك حسب الفئة العمرية.

علاج نقص فيتامين د

اقرأ أيضا  طرق علاج نقص فيتامين د في الجسم والجرعات اليومية الموصى بها

مواضيع قد تعجبك