فضل قراءة سورة مريم 7 مرات

فضل قراءة سورة مريم 7 مرات

تقع سورة مريم في الجزء السادس عشر، وإذا كنت ترغب في معرفة فضل قراءة سورة مريم 7 مرات ؛ تابعنا في السطور التالية لنعرضه لك، فضلًا عن عرض فضل هذه السورة.

فضل قراءة سورة مريم 7 مرات

  • لم يرد في الشرع والسُنة فضل لقراءة سورة مريم بعدد معين سواء 7 أو غيرها من الأعداد، وأما عن ما ورد عن فضل هذه السورة؛ تابعونا في السطور التالية لنعرضه لكم.
    يمكنكم كذلك معرفة: معجزات سورة مريم

فضل سُورة مريم

  • ما ورد عنها كالآتي: أن جعفر -رضي الله عنه- قرأ على النجاشي صدرًا منها فبكى؛ حتى اخضلت لحيته, وبكت أساقفته حتى أخضلوا مصاحفهم – حين سمعوا ما تلا عليهم – ثم قال: إن هذا الكلام ليخرج من المشكاة التي جاء بها موسى انطلقوا راشدين, لا والله لا أردهم عليكم ولا أنعمكم عينًا. صحيح السيرة النبوية للشيخ الألباني.
    يمكنكم كذلك الاطلاع على: اسرار سورة مريم الروحانية

سورة مريم من 1 الى 15

أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
بسم الله الرحمن الرحيم

  • كٓهيعٓصٓ  ذِكۡرُ رَحۡمَتِ رَبِّكَ عَبۡدَهُۥ زَكَرِيَّآ  إِذۡ نَادَىٰ رَبَّهُۥ نِدَآءً خَفِيّٗا  قَالَ رَبِّ إِنِّي وَهَنَ ٱلۡعَظۡمُ مِنِّي وَٱشۡتَعَلَ ٱلرَّأۡسُ شَيۡبٗا وَلَمۡ أَكُنۢ بِدُعَآئِكَ رَبِّ شَقِيّٗا  وَإِنِّي خِفۡتُ ٱلۡمَوَٰلِيَ مِن وَرَآءِي وَكَانَتِ ٱمۡرَأَتِي عَاقِرٗا فَهَبۡ لِي مِن لَّدُنكَ وَلِيّٗا  يَرِثُنِي وَيَرِثُ مِنۡ ءَالِ يَعۡقُوبَۖ وَٱجۡعَلۡهُ رَبِّ رَضِيّٗا  يَٰزَكَرِيَّآ إِنَّا نُبَشِّرُكَ بِغُلَٰمٍ ٱسۡمُهُۥ يَحۡيَىٰ
    لَمۡ نَجۡعَل لَّهُۥ مِن قَبۡلُ سَمِيّٗا  قَالَ رَبِّ أَنَّىٰ يَكُونُ لِي غُلَٰمٞ وَكَانَتِ ٱمۡرَأَتِي عَاقِرٗا وَقَدۡ
    بَلَغۡتُ مِنَ ٱلۡكِبَرِ عِتِيّٗا  قَالَ كَذَٰلِكَ قَالَ رَبُّكَ هُوَ عَلَيَّ هَيِّنٞ وَقَدۡ خَلَقۡتُكَ مِن قَبۡلُ وَلَمۡ تَكُ شَيۡ‍ٔٗا 
سورة مريم من 16 الى 34
  •  وَٱذۡكُرۡ فِي ٱلۡكِتَٰبِ مَرۡيَمَ إِذِ ٱنتَبَذَتۡ مِنۡ أَهۡلِهَا مَكَانٗا شَرۡقِيّٗا  فَٱتَّخَذَتۡ مِن دُونِهِمۡ
    حِجَابٗا فَأَرۡسَلۡنَآ إِلَيۡهَا رُوحَنَا فَتَمَثَّلَ لَهَا بَشَرٗا سَوِيّٗا  قَالَتۡ إِنِّيٓ أَعُوذُ بِٱلرَّحۡمَٰنِ
    مِنكَ إِن كُنتَ تَقِيّٗا  قَالَ إِنَّمَآ أَنَا۠ رَسُولُ رَبِّكِ لِأَهَبَ لَكِ غُلَٰمٗا زَكِيّٗا  قَالَتۡ أَنَّىٰ
    يَكُونُ لِي غُلَٰمٞ وَلَمۡ يَمۡسَسۡنِي بَشَرٞ وَلَمۡ أَكُ بَغِيّٗا  قَالَ كَذَٰلِكِ قَالَ رَبُّكِ هُوَ عَلَيَّ
    هَيِّنٞۖ وَلِنَجۡعَلَهُۥٓ ءَايَةٗ لِّلنَّاسِ وَرَحۡمَةٗ مِّنَّاۚ وَكَانَ أَمۡرٗا مَّقۡضِيّٗا  ۞فَحَمَلَتۡهُ فَٱنتَبَذَتۡ بِهِۦ مَكَانٗا قَصِيّٗا  فَأَجَآءَهَا ٱلۡمَخَاضُ إِلَىٰ جِذۡعِ ٱلنَّخۡلَةِ قَالَتۡ يَٰلَيۡتَنِي مِتُّ قَبۡلَ هَٰذَا وَكُنتُ نَسۡيٗا مَّنسِيّٗا  فَنَادَىٰهَا مِن تَحۡتِهَآ أَلَّا تَحۡزَنِي قَدۡ جَعَلَ رَبُّكِ تَحۡتَكِ سَرِيّٗا  وَهُزِّيٓ إِلَيۡكِ
    بِجِذۡعِ ٱلنَّخۡلَةِ تُسَٰقِطۡ عَلَيۡكِ رُطَبٗا جَنِيّٗا  فَكُلِي وَٱشۡرَبِي وَقَرِّي عَيۡنٗاۖ فَإِمَّا تَرَيِنَّ مِنَ
    ٱلۡبَشَرِ أَحَدٗا فَقُولِيٓ إِنِّي نَذَرۡتُ لِلرَّحۡمَٰنِ صَوۡمٗا فَلَنۡ أُكَلِّمَ ٱلۡيَوۡمَ إِنسِيّٗا  فَأَتَتۡ بِهِۦ
    قَوۡمَهَا تَحۡمِلُهُۥۖ قَالُواْ يَٰمَرۡيَمُ لَقَدۡ جِئۡتِ شَيۡ‍ٔٗا فَرِيّٗا  يَٰٓأُخۡتَ هَٰرُونَ مَا كَانَ أَبُوكِ ٱمۡرَأَ سَوۡءٖ
    وَمَا كَانَتۡ أُمُّكِ بَغِيّٗا  فَأَشَارَتۡ إِلَيۡهِۖ قَالُواْ كَيۡفَ نُكَلِّمُ مَن كَانَ فِي ٱلۡمَهۡدِ صَبِيّٗا 
    قَالَ إِنِّي عَبۡدُ ٱللَّهِ ءَاتَىٰنِيَ ٱلۡكِتَٰبَ وَجَعَلَنِي نَبِيّٗا  وَجَعَلَنِي مُبَارَكًا أَيۡنَ مَا كُنتُ وَأَوۡصَٰنِي بِٱلصَّلَوٰةِ وَٱلزَّكَوٰةِ مَا دُمۡتُ حَيّٗا  وَبَرَّۢا بِوَٰلِدَتِي وَلَمۡ يَجۡعَلۡنِي جَبَّارٗا شَقِيّٗا  وَٱلسَّلَٰمُ عَلَيَّ يَوۡمَ وُلِدتُّ وَيَوۡمَ أَمُوتُ وَيَوۡمَ أُبۡعَثُ حَيّٗا  ذَٰلِكَ عِيسَى ٱبۡنُ مَرۡيَمَۖ قَوۡلَ ٱلۡحَقِّ ٱلَّذِي فِيهِ يَمۡتَرُونَ 

وإلى هُنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، وعرضنا لكم فضل قراءة سورة مريم 7 مرات.. آملين أن نكون قد قدمنا لكم ما تبحثون عنه، إذا رغبتم في معرفة شيء آخر شاركونا إياه في التعليقات في الأسفل لنعرضه لكم فيما بعد.. يمكنكم كذلك معرفة المزيد من المعلومات عن: سورة مريم

مواضيع قد تعجبك