فوائد الشمندر الأحمر للجسم و كيفية استخدامه

الشمندر الأحمر

فوائد الشمندر الأحمر :

الشمندر الأحمر

  1. يعتبر مصدر جيد للألياف الغذائية الطبيعية ، مما يؤدي إلى وقاية الجهاز الهضمي
    من مشكلات الهضم و الإمساك خاصة ، و أيضاً فهو يساعد في تقليل الإصابة بالأمراض المزمنة
    مثل التهابات الأمعاء ، و سرطان المصران
  2.  يحتوي الأحمر على نسبة عالية من الحديد و أيضاً من مضادات الأكسدة و التي تحارب الأنيميا أو فقر الدم.
  3.  تناوله بطريقة منتظمة ، بإمكانها أن تساهم في خفض ضغط الدم المرتفع ،
    و ذلك عن طريق مادة النيترات (Nitrate) و التي تتحول إلى حمض النيتريك (Acide Nitrique)
    داخل الجسم ، مما يساعد على استرخاء الأوعية الدموية و بالتالي خفض ضغط الدم.
  4.  يساهم في التقليل من مستويات الكوليسترول في الدم ، و ذلك عن طريق مركبات الفلافونويد (Flavonoide)
  5. يساعد في تعزيز مناعة الجسم بطريقة مباشرة من خلال نسبة فيتامين سي الموجودة به .
  6. يحتوي على مضادات الأكسدة التي تساهم في الوقاية من خطر الإصابة بالسرطان و محاربة خلايا السرطان
  7. يساعد في الحفاظ على صحة الدماغ فهو يعمل على زيادة وصول الدم إلى المخ
    و أيضاً فهو يزيد من تدفق الأكسجين إلى خلايا الجسم بالإضافة أيضاً أنه يقوم بتقوية الذاكرة
  8. يحتوي على بعض الفيتامينات و المعادن و العناصر الغذائية
    المهمة و التي تساهم في خفض نسبة السكر في الدم كما يعمل على زيادة إفراز الأنسولين في الجسم
  9. يساهم في زيادة طاقة الجسم و التقليل من الشعور بالإجهاد و التعب
    كما يساعد على وصول الأكسجين إلى خلايا و أنسجة الجسم بصور طبيعية
  10. يساهم في إدرار البول .
  11. يساهم في تعزيز صحة القلب و الوقاية من الأمراض.
  12. يحتوي على حمض الفوليك الهام لتغذية الجنين و حمايته من التشوهات الخلقية .
  13. يعتبر غني بعنصر الكالسيوم و الذي يساهم في تقوية العظام.
اقرأ أيضا  فوائد الشمندر للحامل .. من بينها منع تشوهات الأجنة وتقوية المناعة

الشمندر الأحمر

المتعددة و المختلفة للجسم :

  • يساعد الشمندر في عملية إنقاص الوزن
    يحتوي الشمندر على نسب عالية من الماء فهو يحتوي على 90% منه ماء
    وهو من النباتات قليلة السعرات إلى جانب احتوائه على البروتينات الألياف
    التي تساعد في الشعور بالشبع ومن ثم يساعد في تخفيف الوزن.
  • يساعد في علاج الأمراض السرطانية.
    فيحتوي الشمندر على مضادات الأكسدة التي تحارب الجذور الحرة ويحد
    من نموها وانتشارها، فمادة البتالين Betalain الموجودة في الشمندر
    تساعد في القضاء على الجذور الحرة وتقلل خطر الإصابة بالسرطان الثدي
    والبروستاتا.
  • يعزز من صحة الجهاز الهضمي
    حيث يحتوي الشمندر على مركبات تعمل على  نمو البكتيريا النافعة في الأمعاء
    ومن ثم تعمل على تحسين حركة الأمعاء، فتحارب الأمساك المزمن، والأمعاء
    الالتهابية وتقلل فرص الإصابة بسرطان القولون، وكذلك الإصابة بأمراض القلب
    والسكر
اقرأ أيضا  فوائد الشمندر الأحمر المسلوق "يشكل خطراً في هذه الحالة"

الشمندر الأحمر

ما هو الشمندر ؟

الشمندر أو البنجر أو الباربة Beets هو نبات جذري درني من الفصيلة القطيفية
واسمه العلمي Beta Vulgaris يتميز باحتوائه على نسب عالية من الماء وكذلك احتوائه
على مادة النترات Nitrates وصبغة البيتالين Betalains المعروفة باهميتها كمضاد للالتهاب.

وهناك ثلاثة أنواع للشمندر، الشمندر الأبيض، والشمندر الأسود، والشمندر الأرجواني،
والشمندر الوردي، ويفضل إضافة الشمندر في السلطة أو على العصير الفريش
نظراً لفوائد العديدة للجسم.

المحتوى الغذائي للشمندر :

يحتوي الشمندر على 90% منه ماء ، و5% ألياف، و2% رماد، إلى جانب احتوائه على
السكر والمعادن مثل الكبريت، والبوتاسيوم، والكالسيوم، والفسفور، والحديد، والنحاس،

طرق تناول الشمندر الأحمر :

عصير :

الشمندر الأحمر

من أكثر طرق تناول الشمندر الأحمر هو عمله كعصير ، فيتم إضافة عصير ليمونه و مقدار من عصير التفاح أو الجزر حسب الطلب

السلطة :

يمكن وضع الشمندر الأحمر على السلطة أي كان نوعها ، فلونه و مذاقه يضفيان إليها قيمة غذائية عالية .

مقبلات :

يمكن استخدامه كطبق من المقبلات ، فيمكن سلق الشمندر أو شويه ،
أو عمل السوتيه منه ، مع زيادة الملح و الحامض أو الثوم عليه ، و يتم تناوله قبل أو خلال الوجبات

اقرأ أيضا  عصير الشمندر .. 15 فائدة تجعلك تتناوله بانتظام

مخلل :

يمكن عمله كنوع من أنواع المخللات ، عن طريق تقطيعه إلى شرائح و القيام بوضعه في خليط من
الخل ، و الملح ، و الفلفل و يمكن أيضا إضافة الزنجبيل المفروم .

الحالات التي يصبح فيها الشمندر ضار :

على الرغم من فوائد الشمندر العديدة إلا أنه يجب الحذر عند تناوله في هذه الحالات:

  1. إن كنت مصاب بمتلازمة القولون العصبي عليك تجنب تناول الشمندر
    لاحتوائه على الفركتانز التي تسبب مشاكل الجهاز الهضمي، فى
    سلسلة من الكبروهيدرات قصيرة السلسلة حيث تغذي بكتيريا الأمعاء
    ومن ثم تسبب الألم.
  2. إن كان لدى الجسم قابلية تكوين الحصوات عليك تجنب تناول الشمندر
    وذلك لاحتوائه على الأوكسلات OXALATES والتي تعد المكون الرئيسي
    في تكوين الحصوات وخاصة حصى الكلى، ويرجى الحذر أن أوراق الشمندر
    تحتوي على نسب أعلى من الأوكسلات أكثر من جذوره.
  3. يرجى الحذر أن تناول البنجر قد يؤثر على  لون البول وهذا يعتبر مؤشر جيني
    ينوه أن الجسم غير قادر على تحليل مركب البيتاسيانين Betacyanin وعادة يتم
    الخلط بين أثر الشمندر على الجسم ووجود دم في البول.

مواضيع قد تعجبك