فضل ليلة نصف شعبان من السنة وماذا نقرأ في النصف من شعبان؟

فضل ليلة نصف شعبان

تعد ليلة النصف من شعبان ذات مكانة كبيرة لدى الله عز وجل، ففيها يهب من يشاء، ويرزق من يشاء، ويعفو عن الكثير، حيث تعد ليلة مباركة يرحم الله فيها بكرمه وجوده من يشاء من عباده، ومن هنا نتعرف إلى فضل ليلة نصف شعبان ليلة البراءة من السنة والمأثورات.. فتابعنا.

فضل ليلة نصف شعبان

ورد في السنة النبوية بعض الأحاديث حول فضل ليلة البراءة وهى ليلة 15 شعبان من كل عام، ولكن منها صحيح الإسناد، ومنها ضعيف الإسناد، وفيما يلي نتعرف إلى ما ورد حول فضل ليلة النصف من شعبان، وهى:

  • ما رواه الإمام البيهقي في شعب الإيمان عن أبي ثعلبة الخشني رضي الله عنه قال:
    قال رسول الله صل الله عليه وسلم: “إذا كان ليلة النصف من شعبان اطلع الله إلى خلقه،
    فيغفر للمؤمنين، ويملي للكافرين، ويدع أهل الحقد بحقدهم حتى يدعوه”
  • وعن أبي موسى رضي الله عنه قال: قال رسول الله صل الله عليه وسلم: إن الله ليطلع
    في ليلة النصف من شعبان فيغفر لجميع خلقه، إلا لمشرك أو مشاحن”
  • وقد قال عطاء بن يسار -برواية أخرى-: “ما من ليلة بعد ليلة القدر أفضل من ليلة النصف
    من شعبان، يتنزل الله تبارك وتعالى إلى السماء الدنيا، فيغفر لعباده كلهم، إلا لمشرك
    أو مشاجر أو قاطع رحم”.

أسرار ليلة النصف من شعبان

وعن أسرار تلك الليلة، وكيف كان السلف يقوموا بإحيائها، فنذكر في التالي إلى ما جاء عنهم:

  • نبدأ بما جاء عن ابن رجب في لطائف المعارف:
    (وليلة النصف من شعبان كان التابعون من أهل الشام كخالد بن معدان، ومكحول،
    ولقمان بن عامر وغيرهم، يعظمونها ويجتهدون فيها في العبادة، وعنهم أخذ الناس
    فضلها وتعظيمها. وقد قيل: إنه بلغهم في ذلك آثار إسرائيلية، فلما اشتهر ذلك عنهم
    في البلدان اختلف الناس في ذلك فمنهم من قَبِلَه منهم ووافقهم على تعظيمها،
    منهم طائفة من عباد أهل البصرة وغيرهم، وأنكر ذلك أكثر العلماء من أهل الحجاز).
  • وأما الإمام الشافعي رحمه الله فقد ذكر:
    “بلغنا أن الدعاء يستجاب في خمس ليال: ليلة الجمعة، والعيدين، وأول رجب ونصف شعبان”.
  • في حين قال ابن تيمية رحمه الله:
    ( وأما ليلة النصف من شعبان ففيها فضل، وكان في السلف من يصلي فيها،
    لكن الاجتماع فيها لإحيائها في المساجد بدعة).

حكم تسمية ليلة نصف شعبان ليلة البراءة

وبعد أن تعرفنا إلى فضل تلك الليلة المباركة، فنذكركم أنه لا حرج أو مانع شرعي يمنع تسمية ليلة نصف شعبان بليلة البراءة، أو ليلة الغفران، أو حتى ليلة القدر، والمقصود بها أنها ليلة يقدر فيها الخير أو ليلة يغفر فيها الذنوب.

صيام ليلة النصف من شعبان

يسن صيام يوم النصف من شهر شعبان باعتباره أحد الليالي البيض، فلا حرج من صيامها، والسنة صيام يوم 13، ويوم 14، ويوم 15 من كل شهر عربي، إحياءًا لسنة رسول الله -صل الله عليه وسلم-، والآن: نتعرف إلى خير ما يقال من دعاء في ليلة النصف من شعبان.

دعاء ليلة النِّصْفِ من شعبان دار الافتاء المصرية

أوضحت دار الإفتاء المصرية أن خير ما يقال من دعاء لإحياء ليلة النصف من شعبان هو الدعاء التالي:

  • اللَّهُمَّ يَا ذَا الْمَنِّ وَلَا يُمَنُّ عَلَيْهِ، يَا ذَا الْجَلَالِ وَالإِكْرَامِ، يَا ذَا الطَّوْلِ وَالإِنْعَامِ. لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ ظَهْرَ اللَّاجِئينَ، وَجَارَ الْمُسْتَجِيرِينَ، وَأَمَانَ الْخَائِفِينَ.
  • إِلَهِي بِالتَّجَلِّي الْأَعْظَمِ فِي لَيْلَةِ النِّصْفِ مِنْ شَهْرِ شَعْبَانَ الْمُكَرَّمِ، الَّتِي يُفْرَقُ فِيهَا كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ وَيُبْرَمُ، أَنْ تَكْشِفَ عَنَّا مِنَ الْبَلَاءِ مَا نَعْلَمُ وَمَا لَا نَعْلَمُ وَمَا أَنْتَ بِهِ أَعْلَمُ، إِنَّكَ أَنْتَ الْأَعَزُّ الْأَكْرَمُ.
  • اللَّهُمَّ إِنْ كُنْتَ كَتَبْتَنِي عِنْدَكَ فِي أُمِّ الْكِتَابِ شَقِيًّا أَوْ مَحْرُومًا أَوْ مَطْرُودًا أَوْ مُقَتَّرًا عَلَيَّ فِي الرِّزْقِ، فَامْحُ اللَّهُمَّ بِفَضْلِكَ شَقَاوَتِي وَحِرْمَانِي وَطَرْدِي وَإِقْتَارَ رِزْقِي، وَأَثْبِتْنِي عِنْدَكَ فِي أُمِّ الْكِتَابِ سَعِيدًا مَرْزُوقًا مُوَفَّقًا لِلْخَيْرَاتِ، فَإِنَّكَ قُلْتَ وَقَوْلُكَ الْحَقُّ فِي كِتَابِكَ الْمُنَزَّلِ عَلَى لِسَانِ نَبِيِّكَ الْمُرْسَلِ: ﴿يَمْحُو اللهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ وَعِنْدَهُ أُمُّ الْكِتَابِ﴾.
  • وَصَلَّى اللهُ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ النَّبِيِّ الأُمِّيِّ وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمَ”.

أدعية ليلة نصف شعبان 2022 مكتوبة

كما يمكن الدعاء بأي صيغة، وأي لغة، وفي التالي نتعرف إلى أشهر صيغ الدعاء:

  • نبدأ الدعاء بـ: بسم الله بسم الله بسم الله.
  • ثم بالإكثار من الحمد والشكر: الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله.
  • ثم بالاستغفار: استغفر الله وأتوب إليه (3 مرات)
  • ونسأل الله بأسمائه الحسنى، وصفاته العلا فنقول: يا أرحم الراحمين برحمتك
    نستغيث أصلح لي شأني كله ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين (3 مرات).
  • مع التسليم بأمر الله فنقول: رضيت بالله ربًا، وبالإسلام دينًا،
    وبحمد صل الله عليه وسلم نبياً ورسولاً.
  • وخير الدعاء: اللهم انك عفو تحب العفو فاعف عنا. (3 مرات).
  • و نقول: ربّي عوضني خيرًا عن كل شيء انكسر بنفسي، وكل يأسٍ أصاب قلبي، ولا تجعل لي رجاء عند غيرك، اللهُم ارني الفرح بمُستقبلي، اللهُم سُر قلبي بفرحةٍ ، تغنيني عن كل تعب، اللهُم عوضني بالأجمل، و أرح قلبي بما أنت أعلمُ به.
  • ثم نقول: اللهم من كان مريض فأشفه ومن كان مهمُوم فأزل همه ومن كان حزين فأسعده ومن كان يرجو توفيقك فوفقه.
  • ربي إجعل دعواتنا لا تُرد،وهب لنا رزقا لايعد،وأفتح لنا باباً للجنة لايسد.
  • ربي اقض حاجاتنا التي لا نستطيع صياغتها في دعاء أنت أعلم منا بها وأقدر منا عليها.
  • اللهم نسألك في هذا اليوم أن تمسح عنا أوجاعنا و تنور ظلمات ليالينا،اللهم إسقنا فرحاً و إرزقنا من كل مداخل الخير.

ماذا أفعل في ليلة النصف من شعبان

  • نبدأ بالتسامح وصلة الأرحام

    روى الإمام أحمد في المسند: “يطلع الله عز وجل إلى خلقه ليلة النصف من شعبان فيغفر لعباده إلا لاثنين: مشاحن، وقاتل نفس” وفي رواية أخرى “مشرك أو مشاحن”.

  • بالإضافة إلى الدعاء وذكر الله تعالى

    قال الإمام الشافعي رضي الله عنه في “الأم” (1/ 264): “وبلغنا أنه كان يقال: إن الدعاء يستجاب في خمس ليالٍ: وذكر منها- ليلة النصف من شعبان

  • وأخيرًا، قيام ليلها وصيام نهارها

    عَنْ عَلِيِّ بْنِ أَبِي طَالِبٍ، قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ ﷺ: إِذَا كَانَتْ لَيْلَةُ النِّصْفِ مِنْ شَعْبَانَ، فَقُومُوا لَيْلَهَا وَصُومُوا نَهَارَهَا، فَإِنَّ اللَّهَ يَنْزِلُ فِيهَا لِغُرُوبِ الشَّمْسِ إِلَى سَمَاءِ الدُّنْيَا، فَيَقُولُ: أَلَا مِنْ مُسْتَغْفِرٍ لِي فَأَغْفِرَ لَهُ أَلَا مُسْتَرْزِقٌ فَأَرْزُقَهُ أَلَا مُبْتَلًى فَأُعَافِيَهُ أَلَا كَذَا أَلَا كَذَا، حَتَّى يَطْلُعَ الْفَجْرُ. (لكن هذا الحديث ضعيف).

 

وعن خير ما نختم الدعاء به، وخير ما يقال في هذه الليلة المباركة ليلة البراءة: استغفر الله العلي العظيم ،اللهم انك عفو كريم تحب العفو فاعف عنا، اللهم صل على محمد وآل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم وبارك على محمد وآل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم فى العالمين إنك حميد مجيد.

ومن هنا نكون قد تعرفنا معًا إلى فضل ليلة نصف شعبان أو ليلة البراءة، والآن: هل تبحث عن المزيد حول فضل شهر شعبان؟ يمكنك الاطلاع على ماذا كان يفعل الرسول في شهر شعبان أو شاركنا استفسارك في تعليق للمزيد من المعلومات الدينية.. شاركنا.

مواضيع قد تعجبك