متى تقرأ سورة الكهف يوم الجمعة؟

متى تقرأ سورة الكهف

متى تقرأ سورة الكهف يوم الجمعة؟ هل ترغب في التعرف على الإجابة؟ إذا كانت إجابتك بنعم،
فننصحك بقراءة هذا المقال، فسوف تتعرف معنا أيضًا على فضل قراءة سورة الكهف.

متى تقرأ سورة الكهف

  • أوضح أهل العلم أنها تقرأ في ليلة الجمعة أو في يومها، وتبدأ ليلة الجمعة من غروب شمس يوم الخميس،
    وينتهي يوم الجمعة بغروب الشمس.
  • ونستدل أيضًا بقول الشيخ ابن عثيمين رحمه الله: (قراءة سورة الكهف يومَ الجمعة عملٌ مندوب إليه، وفيه فضل،
    ولا فَرق في ذلك بين أن يقرأها الإنسان من المصحف أو عن ظَهْر قلب، واليوم الشرعي من طلوع الفجر إلى غروب الشمس، وعلى هذا فإذا قرأها الإنسان بعد صلاة الجُمعة أدرك الأجر) ((مجموع فتاوى ورسائل العثيمين)) (16/143).

قراءة سورة الكهف يوم الجمعة ابن باز

  • قال الشيخ العلامة ابن باز رحمه الله: (جاء في قراءة سورة الكهف يومَ الجُمعة أحاديثُ لا تخلو من ضَعْف، لكن ذكر بعضُ أهل العلم أنه يشدُّ بعضها بعضًا، وتصلح للاحتجاج، وثبَت عن أبي سعيد الخدريِّ رضي الله عنه أنه كان يَفعل ذلك، فالعمل بذلك حسنٌ؛ تأسيًا بالصحابي الجليل رضي الله عنه، وعملًا بالأحاديث المشار إليها؛ لأنه يشدُّ بعضها بعضًا، ويُؤيِّدها عمل الصحابي المذكور، أمَّا قراءتها في ليلة الجمعة، فلا أعلم له دليلًا، وبذلك يتَّضح أنه لا يُشرَع ذلك)
    ((مجموع فتاوى ابن باز)) (12/415).
  • كما قال أيضًا: (في ذلك أحاديثُ مرفوعةٌ يشدُّ بعضها بعضًا، تدلُّ على شرعية قراءة سورة الكهف في يوم الجمعة.
    وقد ثبَت ذلك عن أبي سعيد الخدريِّ رضي الله عنه موقوفًا عليه، ومثل هذا لا يُعمل من جِهة الرأي،
    بل يدلُّ على أنَّ لديه فيه سُنَّةً) ((مجموع فتاوى ابن باز)) (12/415).

قراءة عشر آيات من سورة الكهف يوم الجمعة

  • ورد عن أبي سعيد الخُدريّ -رضي الله عنه- أنّ النبيّ -عليه الصلاة والسلام- قال:
    (مَنْ قرأَ سورةَ الكهفِ كما أُنْزِلَتْ كانَتْ لهُ نُورًا يومَ القيامةِ، من مَقَامِهِ إلى مكةَ،
    و مَنْ قرأَ عشرَ آياتٍ من آخِرِها ثُمَّ خرجَ الدَّجَّالُ لمْ يَضُرَّهُ).
  • كما ورد عن أبي الدرداء -رضي الله عنه- أنّ النبيّ -عليه الصلاة والسلام- قال:
    (مَن حَفِظَ عَشْرَ آياتٍ مِن أوَّلِ سُورَةِ الكَهْفِ عُصِمَ مِنَ الدَّجَّالِ).
فضل قراءة سورة الكهف 
  • ورد عن عبدالله بن عمر -رضي الله عنه- أنّ النبيّ -عليه الصلاة والسلام- قال:
    (من قرأ سورةَ الكهفِ في يومِ الجمعةِ سطع له نورٌ من تحت قدمِه إلى عنانِ السماءِ يضيءُ به يومَ القيامةِ ،
    وغُفر له ما بين الجمعتين)
  • وقد أخرج السيوطيّ في الجامع الصغير:
    (من قرأ سورةَ الكهفِ يومَ الجمعةِ أضاء له النُّورُ ما بينَه وبين البيتِ العتيقِ).
  • كما  قال البخاري في صحيحه: باب فضل سورة الكهف، ثم ذكر بسنده عن البراء بن عازب
    قال: كان رجل يقرأ سورة الكهف وإلى جانبه حصان مربوط بشطنين فتغشته سحابة
    فجعلت تدنو وتدنو وجعل فرسه ينفر، فلما أصبح أتى النبي صلى الله عليه وسلم فذكر ذلك له،
    فقال: تلك السكينة تنزلت بالقرآن. متفق عليه.
  • أخرج الترمذي، وصححه، عن أبي الدرداء قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    “من قرأ ثلاث آيات من أول سورة الكهف، عصم من فتنة الدجال”.
  • كما أخرج ابن مردويه، عن عبد الله بن مغفل قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    “البيت الذي تقرأ فيه سورة الكهف، لا يدخله شيطان تلك الليلة”.
  • أخرج ابن مردويه عن عائشة قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
    “ألا أخبركم بسورة ملأ عظمتها ما بين السماء والأرض، ولكاتبها من الأجر مثل ذلك،
    ومن قرأها يوم الجمعة، غفر له ما بينه وبين الجمعة الأخرى، وزيادة ثلاثة أيام،
    ومن قرأ الخمس الأواخر منها عند نومه، بعثه الله من أي الليل شاء؟
    قالوا: بلى -يا رسول الله-، قال: سورة أصحاب الكهف”.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا اليوم، ويسعدنا مشاركتكم لنا في التعليقات.

مواضيع قد تعجبك