ما حكم قراءة سورة الكهف يوم الجمعة؟

سورة الكهف يوم الجمعة

قراءة من السنن المستحبة كما ورد عن الرسول الكريم – صلى الله عليه وسلم –
إلى جانب فضل يوم الجمعة ، فعن النبي – صلى الله عليه وسلم – أنه قال:
(خَيْرُ يَوْمٍ طَلَعَتْ عَلَيْهِ الشَّمْسُ يَوْمُ الْجُمُعَةِ فِيهِ خُلِقَ آدَمُ وَفِيهِ أُدْخِلَ الْجَنَّةَ وَفِيهِ أُخْرِجَ مِنْهَا) رواه مسلم.

ولكن هل هناك أحاديث أو سند مؤكد يوضح يوم الجمعة ؟
هذا ما سنستعرضه في  السطور الآتيه ..

سورة الكهف هي إحدى السور التي نزلت على الرسول – صلى الله عليه و سلم- في مكة المكرمة
وهي من السور المكية المتأخرة في النزول، إذ أن ترتيب نزولها التاسع والستين.
وتتوسط سورة الكهف القرآن الكريم، فهي تقع في الجزئين الخامس عشر والسادس عشر
إذ تسبقها من حيث الترتيب سورة الإسراء، وتتبعها سورة سورة مريم
أمّا عدد آياتها فتبلغ مئة وعشر آيات، وعدد كلماتها ألف وخمسمئة وثلاث وثمانون كلمة

اقرأ أيضا  سورة الكهف تفسير

وهي إحدى خمس سورة بدأت بجملة “الحمد لله”، بالإضافة إلى سورة الفاتحة و الأنعام، وسبأ وفاطر.
وكلها تبتدئ بأسلوب الثناء، بتمجيد الله جل وعلا وتقديسه والاعتراف له بالعظمة والكبرياء و الكمال و الجلال
ثم بالحمد لله 
وتروي السورة خمس قصص يربطهم محور واحد، إذ أنها تجمع الفتن الأربعة في الحياة
وهذه القصص هي: (قصة أصحاب الكهف و قصة صاحب الجنتين و موسى علية السلام
والخضر وذو القرنين، وقصة آدم وإبليس)

حكم قراءة سورة الكهف يوم الجمعة

وردت العديد من الأحاديث النبوية التي تروي فضل قراءة سورة الكهف يوم الجمعة ، نذكر منها
ما أخرجه الحاكم في المستدرك والبيهقي في السنن عن أبي سعيد الخدري رضي الله تعالى عنه
أنّ النّبي – صلّى الله عليه وسلّم – قال:
(من قرأ سورة الكهف، يوم الجمعة أضاء له من النّور ما بين الجمعتين).

اقرأ أيضا  قصة أعلم أهل الأرض في سورة الكهف
وفي رواية عند الحاكم أنّه – صلّى الله عليه وسلّم – قال:

(من قرأ سورة الكهف، كما أنزلت، كانت له نوراً يوم القيامة من مقامه إلى مكة،
ومن قرأ عشر آياتٍ من آخرها ثمّ خرج الدجال لم يسلط عليه…)،
وهذه الزّيادة التي وردت في هذه الرّواية أخرجها مسلم في صحيحه وأبو داود والترمذي في سننهما وأحمد في مسنده.

وعن ابن عمر رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
(من قرأ سورة الكهف، في يوم الجمعة سطع له نور من تحت قدمه إلى عنان السماء
يضيء له يوم القيامة وغُفِر له ما بين الجمعتين).
و عن أبي سعيد الخدري، أن النبي صلى الله عليه وسلم- قال:
(من قرأ سورة الكهف، ليلة الجمعة أضاء له من النور فيما بينه وبين البيت العتيق)؟

اقرأ أيضا  الكهف مكتوبة

وفي صحيح مسلم مرفوعاً: (من حفظ عشر آيات من أوّل سورة الكهف، عُصم من الدجّال)
قال البخاري في صحيحه: باب فضل سورة الكهف، ثمّ ذكر بسنده عن البراء بن عازب قال:
“كان رجل يقرأ سورة الكهف، وإلى جانبه حصان مربوط بشطنين
فتغشّته سحابة فجعلت تدنو وتدنو وجعل فرسه ينفر
فلما أصبح أتى النّبي – صلّى الله عليه وسلّم – فذكر ذلك له، فقال: تلك السكينة تنزّلت بالقرآن”.متفق عليه

ونستنتج مما ورد في هذه الأحاديث، فضل واستحباب قراءة سورة الكهف يوم الجمعة
دون الالتزام بوقتٍ محدد ، و إن كان الأفضل تلاوتها ما بين صبيحة يوم الجمعة إلى وقت غروب هذه اليوم
فتُقرأ السورة في ليلة الجمعة أو في يومها ( تعرّف على أفضل وقت لقراءة سورة الكهف)
الأمر الذي يدل في النهاية أنها من السنن المستحبة ، وهي جائزة شرعًا.

سورة الكهف يوم الجمعة

سورة الكهف يوم الجمعة

سورة الكهف يوم الجمعة

سورة الكهف يوم الجمعة

سورة الكهف يوم الجمعة

سورة الكهف يوم الجمعة

سورة الكهف يوم الجمعة

سورة الكهف يوم الجمعة

 

سورة الكهف يوم الجمعة

سورة الكهف يوم الجمعة

سورة الكهف يوم الجمعة

سورة الكهف يوم الجمعة

مواضيع قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *