قصة طالوت وجالوت في القرآن وتفسيرها

قصة طالوت وجالوت

واحدة من القصص القوية التي تتحدث عن حرب بنو إسرائيل الذي تعرضوا إلى الكثير من الغزوات كما مرت عليهم الكثير من الحروب الذي عانوا بسببها وهذا كله بعد موت سيدنا موسي عليه السلام ولذلك كانوا يريدوا ملك قوي وشجاع وهذا لكي يقوم بقيادة جيش بنو إسرائيل إلى النصر بعد كل هذه الهزائم وفي نفس يحقق الاستقرار والسلام إلى القبيلة، كما ذكرت هذه القصة فسوف نقدم لكم القصة في القرآن وشرحها.

قصة طالوت وجالوت

” وَقَالَ لَهُمْ نَبِيُّهُمْ إِنَّ آيَةَ مُلْكِهِ أَنْ يَأْتِيَكُمُ التَّابُوتُ فِيهِ سَكِينَةٌ مِنْ رَبِّكُمْ وَبَقِيَّةٌ مِمَّا تَرَكَ آلُ مُوسَى وَآلُ هَارُونَ تَحْمِلُهُ الْمَلاَئِكَةُ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لَكُمْ إِنْ كُنتُمْ مؤْمِنِينَ(248)فَلَمَّا فَصَلَ طَالُوتُ بِالْجُنُودِ قَالَ إِنَّ اللَّهَ مُبْتَلِيكُمْ بِنَهَرٍ فَمَنْ شَرِبَ مِنْهُ فَلَيْسَ مِنِّي وَمَنْ لَمْ يَطْعَمْهُ فَإِنَّهُ مِنِّي إِلا مَنِ اغْتَرَفَ غُرْفَةً بِيَِهِ فَشَرِبُوا مِنْهُ إِلاَ قَلِيلاً مِنْهُمْ فَلَمَّا جَاوَزَهُ هُوَ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ قَالُوا لا طَاقَةَ لَنَا الْيَوْمَ بِجَالُوتَ وَجُنُودِهِ قَالَ الَّذِينَ يَظُنُّونَ أَنَّهُمْ مُلاَقُوا اللَّهِ كَمْ مِنْ فِئَةٍ قَلِيلَةٍ غَلَبَتْ فِئَةً كَثِيرَةً بِإِذْنِ اللَّهِ وَاللَّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ(249)وَلَمَّا بَرَزُوا لِجَالُوتَ وَجُنُودِهِ قَالُوا رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ(250)فَهَزَمُوهُمْ بِإِذْنِ اللَّهِ وَقَتَلَ دَاوُودُ جَالُوتَ وَآتَاهُ اللَّهُ الْمُلْكَ وَالْحِكْمَةَ وَعَلَّمَهُ مِمَّا يَشَاءُ وَلَوْلا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَفَسَدَتِ الأَرْضُ وَلَكِنَّ اللَّهَ ذُو فَضْلٍ عَلَى الْعَالَمِينَ(251) تِلْكَ آيَاتُ اللَّهِ نَتْلُوهَا عَلَيْكَ بِالْحَقِّ وَإِنَّكَ لَمِنَ الْمُرْسَلِينَ(252) “

  • في بداية القصة كان قوم بنو إسرائيل من أقوى الجماعات مع سيدنا موسي.
  • لكن مع وفاة سيدنا موسي حدثت الكثير من التغييرات وتعرضت الجماعة إلى الكثير
    من الغزوات، خاصة في حربهم مع الجالوت وجيشه القوي.
  • فقام جيش جالوت في هزيمة العبرانيون وقام بأخذ العهد الذي فيه التوراة والشريعة.
  • لذلك طلب بني إسرائيل من نبيهم صمونيل ملكا قويا وهذا لكي يستطيع ينتصروا على في هذه الحرب.
  • لقد اختار لهم طالوت ولكن بني إسرائيل لم يروقوا لهم وهذا بسبب أنه كان بسيطا وليس ملكا وليس غنيا أيضا.
  • لكن الملائكة كانت تقوم بحمل التابوت في هذا الوقت إلى بيت طالوت تشريفا له وهذا جعل القبيلة ترض به.

ملخص قصه طَالوت وجالوت 

  • بدأ قوم طالوت في تكوين الجيش الخاص به وهذا من خلال جمع الجنود لمحاربة العماليق.
  • بدأ القتال بين الطالوت والجالوت، خاصة أن جالوت كان قوي جدا ويهابه الكثير من الناس.
  • لكن طالوت كان ذكي جدا ويستطيع تكون استراتيجية عالية لكي يستطيع الفوز في المعركة.
  • ولكن كان  هناك العديد من المشاكل التي واجهته مثل عصيان الجيش وفي نفس الوقت كان الجيش يخاف من الجيش الذي سوف يواجهه.
  • لكن كان رد القائد كم من فئة قليلة هزمت فئة كبيرة بإذن الله تعالي.
  • كما كانت في الحرب الكثير من الخيانة مثل داود الذي كان يريد خيانة طالوت ويقوم بقتله.
  • فذهب داود إلي جالوت وهذا لكي يعطيه مال جراء الخيانة، تم الاتفاق بينهم، لكن طالوت كان قوي جدا واستطاع التغلب على الخيانة وفوزه في المعركة.

مواضيع قد تعجبك