فوائد الأفوكادو الأهم لصحتك و معلومات كثيرة و متنوعة عنه

الأفوكادو له عدة أسماء منها ” الزبدية” أو “الأفوكاته” أو “البيرسية الأمريكية” ( الإسم العلمي ) و هو يتبع جنس البرساء من الفصيلة الغارية ، و الأفوكاته هي شجرة و تسمى ثمارها بالأفوكادو ، و موطنها الأصلي هو أمريكا الإستوائية و أوراقها و أزهارها صغيرة نائل لونها إلى الأخضر و ثمراتها لحمية خضراء أو أرجوانية .

القيمة الغذائية في الأفوكادو :

يحتوي كل 100 جرام من الأفوكادو أي ما يعادل نصف ثمرة على : 

  • 220  سعر حراري
  • 20 جرام من الدهون
  • 3 جرام ألياف الغذائية
  • 250 ملليجرام من البوتاسيوم
  • 33 ملليجرام من المغنيزيوم
  • 16 ملليجرام من الكالسيوم
  • ملليجرام واحد من الحديد
  • 0.6 ملليجرام من الزنك
  • 11 ملليجرام من فيتامين “C”
  •  1.8 ملليجرام من فيتامين “E”
  •  0.70 ملليجرام من فيتامين “B1”
  •  0.16 ملليجراماً من فيتامين “B2”
  • 2 ملليجرام من فيتامين “B3”
  • 0.8 ملليجرام من فيتامين “B5”
  • 0.05 ملليجرام من فيتامين “B9”

الأفوكادو

فوائد الأفوكادو :

فوائده للقلب و الشرايين :

من المعروف أنه تناول الشخص للدهون المشبعة و الدهون المتحولة قد يؤدي إلى ارتفاع مستويات الكوليسترول و الدهون الثلاثية بالدم و ذلك ما قد يشكل خطراً و يزيد فرص مواجهة أمراض القلب و الشرايين و الجلطات

أما في المقابل فإن تناولك للدهون الغير مشبعة و الأحادية مثل أوميجا 3 و أوميجا 6 و من الممكن أيضاً أن يكون له دور في خفض مستويات الكوليسترول الضار في الدم LDL و رفع مستويات الكوليسترول الجيد فيه .

إلى جانب ذلك فإن للأفوكادو دور في تعزيز صحة الجهاز المناعي في الجسم و مكافحة الالتهابات به و ذلك يساهم في تحسين صحة القلب و الشرايين و الوقاية من “أمراض القلب التاجية” على وجه الخصوص .

يعد مصدر جيد للدهون الصحية :

نبات الأفوكادو يعد مصدر رائع للدهون الغير مشبعة و الأحادية مثل “حمض الأوليك ” ، كل 100 جرام من فاكهة الأفوكادو تحتوي تقريباً على 9.8 جرام من الدهون الأحادية الغير مشبعة و 110 ملليجرام من الأوميجا 3

اقرأ ايضا  فوائد الزعتر مع زيت الزيتون

كما و أنها تحتوي أيضاً على الألياف الغذائية الطبيعية و بعض المواد الكيميائية ، و التي تمنع امتصاص الكوليسترول في الجسم مثل: الفيتوستيرولز و مضادات أكسدة مثل : فيتامين e و فيتامين c فلازالت لها أهميتها في تقوية القلب و الشرايين .

الحفاظ على ضغط الدم :

يحتوي على نسبة من البوتاسيوم لذلك فهو يعد مصدر جيد للبوتاسيوم و الذي يجعله
يساهم في الحفاظ على مستوى ضغط الدم 

مضاد للالتهاب :

من الاكتئافات الخاصة بالأفوكادو أنه تم اكتشاف مادة مغذية من مركب موجودة به
مثل “البوليفينول” و “الفلافونويدات” و لها خصائص مضادة للالتهاب و ذلك يقلل خطر الإصابة باضطرابات التهابية و تنكسية .

تقوية صحة العيون :

حيث يعتبر مصدر ممتاز لمادة ” آلوتين الكاروتين ” و المعروفة بأنها تساعد في المحاية ضد الإصابة ” بالضمور البقعي ” و المتعلق بالعمر و إعتام عدسة العين .

الأفوكادو

يساهم في تنظيم مستويات السكر بالدم :

يحتوي الأفوكادو على الدهون الأحادية المشبعة و التي يمكنها أن تعمل على عكس
اتجاة
 مقاومة الأنسولين الذي يساعد على تنظيم مستويات السكر في الدم.
يحتوي الأفوكادو أيضا على الألياف القابلة للذوبان و التي تبقي ثابتة على مستويات السكر في الدم .

منع العيوب الخلقية :

يعتبر الأفوكادو من الفواكة الغنية بحمض الفوليك ، و المعروف بفيتامين B عادة
كوب واحد من الأفوكادو يوفر نحو 23٪ من القيمة اليومية الموصى بها من حمض الفوليك .
و الكمية العالية من حمض الفوليك في الأفوكادو تكون ضرورية للمرأة في فترة الحمل لأنها تساهم في
الوقاية من
 العيوب الخلقية ، مثل عيب الأنبوب العصبي و السنسنة المشقوقة .

اقرأ ايضا  ما هي أضرار الحلبة و آثارها الجانبية

التقليل من خطر الإصابة بالسكتات الدماغية :

المستويات العالية من حمض الفوليك الموجود في الأفوكادو يساعد أيضاً في الحماية من السكتات الدماغية
و قد أظهر بعض الدراسات “أن الأفرادالذين تناولوا وجبات غنية في حمض الفوليك
لديهم مخاطر أقل من السكتة الدماغية من أولئك الذين لم يفعلوا ذلك ” .

الحماية ضد مرض السرطان :

قد أظهرت العديد من الدراسات أن “ الأفوكادو يمكن أن يمنع من نمو سرطان البروستاتا على الخصوص”  فمحض الأوليك في الأفوكادو  يعتبر فعال في الوقاية من سرطان الثدي .

يحارب الجذور الحرة :

يحتوي على ” الجلوتاثيون ” ، و هو يعتبر من مضادات الأكسدة القوية التي تساعد على محاربة الجزيئات (الجذور) الحرة في الجسم .

يحارب و يقاوم الشيخوخة :

حيث أن ثمرة الأفوكادو غنية بمضادات الأكسدة ، لذلك فهو مفيد في الوقاية من أعراض الشيخوخة ، “الجلوتاثيون” في الأفوكادو قديعزز الجهاز المناعي، ويؤدي إلى إبطاء عملية الشيخوخة ، و هى تشجع على سلامة الجهاز العصبي .

علاج لرائحة الفم الكريهة :

الافوكادو يعتبر من أفضل غسولات الفم الطبيعية و هى حل لروائح الفم الكريهة .
و هو أيضا يعمل على تطهير الأمعاء و الذي يعتبر سبب كبير في جفاف اللسان و الرائحة الكريهة بالفم . 

فوائد الافوكادو للبشرة :

الأفوكادو

ماسكات الأفوكادو تعد هي الأشهر على الإطلاق في مجال العناية بالبشرة ، و قد اكتسبت تلك الشهرة من فعاليتها و بشكل خاص على البشرة الجافة ، فالأحماض الدهنية التي يحتوي عليها تساعد على ترطيب البشرة بصورة جيدة .

اقرأ ايضا  فوائد الأفوكادو للشعر و البشرة

و أيضاً لاحتوائه على مضادات للأكسدة مثل “البيتا كاروتين” ، و فيتامين e
لهم دور كبير في مكافحة التجاعيد و علامات شيخوخة البشرة ، و حماية الجلد من أشعة الشمس فوق البنفسجية الضارة .

وجود فيتامين C كمضاد أكسدة في الأفوكادو يجعله مهم جدا في حماية خلايا البشرة ،
و أيضاً جزء أساسي في عملية بناء الكولاجين و تكوينه في الجسم ، كل هذا يجعل للافوكادو دور كبير في الحفاظ على البشرة و تحسينها و زيادة نضارتها .

يكافح و يقي من مرض السرطان :

بالاضافة لكونه مصدر ممتاز للكثير من المعادن و الفيتامينات و الألياف الغذائية الطبيعية
و الأحماض الدهنية المفيدة ، فهو كذلك غني بالكثير من المواد الكيميائية التي قد بينت
بعض الأبحاث علاقتها بمكافحة مرض السرطان و نموه في الجسم .

يساعد على زيادة الوزن :

يحتوي الافوكادو على 200 سعر حراري لكل 100 جرام منه .
و في العادة فإن الفواكهة الأخرى تحتوي على ما يقارب من 60-80 سعر حراري لل100 غرام .
و نظرا لغناه بالسعرات الحرارية  ، فيكون هو أفضل اختيار لاستخدامه في نظام غذائي هدفه زيادة الوزن فهو مصدر صحي غني بالسعرات الحرارية
و أيضاً هو على خلاف للعديد من غيرها من الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية التي قد تحتوي على الدهون المشبعة و السكر الزائد .

 

مواضيع قد تعجبك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *