الاغتسال من الجنابة بعد الفجر للصائم جائز أم لا؟ إليك الإجابة

الاغتسال من الجنابة بعد الفجر للصائم

دخل عليك الفجر وأنت جنب، ولا تعرف هل يجوز ، وهل يكون صيامه صحيح أم لا؟ تابعنا في سطور هذا المقال وسنجيب لك عن هذا السؤال.

الاغتسال من الجنابة بعد الفجر للصائم

  • إذا كنت تتساءل –عزيزي القارئ- عن حكم الاغتسال من الجنابة بعد الفجر
    للصائم، فهو جائز، ويكون صيامك صحيح بأمر الله.
  • والدليل على ذلك، إن الرسول –صلى الله عليه وسلم- كان يدركه الفجر
    وهو جنب من أهله ثم يغتسل ويصوم، أي كان يطلع عليه الفجر وهو جنب،
    وبعد ذلك يغتسل؛ ليقوم بتأدية الصلاة في وقتها.
  • وبالتالي، فصوم الجنب صحيح بأمر الله، سواء نسيت الاغتسال، أو تركته عن قصد، بشرط أن تكون نويت الصيام في جزء من الليل، بعد ذلك تغتسل؛ لكي
    تُصلي الصلوات المفروضة؛ فتركها فيه إثمًا عظيمًا.
اقرأ أيضا  هل يجوز الاغتسال بعد الفجر في صيام النوافل

هل يجوز الصيام قبل الاغتسال من الجنابة

  • نعم، يجوز، فكما ذكرنا في الأعلى، يمكن أن تنوي الصيام في جزء من الليل
    وأنت جنب -وبالطبع يكون هذا قبل صلاة الفجر- وبعد الصلاة تغتسل وتُصلي؛ حتى
    لا تقع في إثم؛ فإن الاغتسال ليس شرطًا لصحة الصيام، ولكنه شرط لصحة الصلاة.

هل يجوز أنوي الصيام وأنا على جنابة؟

  • نعم، يجوز أن تنوي الصيام، وأنت جنب، وبعد صلاة الفجر تغتسل وتُصلي؛ فكان الرسول –صلى الله عليه وسلم- يدركه الفجر وهو جنب من أهله ثم يغتسل ويصوم، ولا يعني هذا أنه كان لا يؤدي صلاة الفجر، بل المقصود أنه كان ينوي الصيام، ثم يغتسل بعد الفجر؛ ليصليه.
اقرأ أيضا  هل يجوز الاغتسال من الحيض بعد الفجر في صيام القضاء أم لا؟

وبهذا نكون قد أجبنا لكم عن سؤال: ما هو حكم الاغتسال من الجنابة بعد الفجر للصائم؟ والآن، سنعرض لكم أيضًا إجابة سؤال مرتبط بهذا الأمر، وهو: هل يجوز الاغتسال من الحيض بعد الفجر في صيام القضاء؟

هل يجوز الاغتسال من الحيض بعد الفجر في صيام القضاء؟
  • نعم، يجوز، فكما ذكرنا في الأعلى، إن الاغتسال ليس شرطًا لصحة الصيام،
    ولكنه شرطً لصحة الصلاة.
  • وبالتالي، إذا طهرتِ من الحيض قبل الفجر، ثم نويتِ الصيام؛ فصومك صحيح،
    بإذن الله، حتى ولو لم تغتسلي إلا بعد الفجر.
  • وبالطبع أيضًا، يجب الاغتسال؛ لتأدية الصلاة قبل الظهر.
  • ولكن! إذا لم تكوني قد طُهرتِ إلا بعد طلوع الفجر، حتى ولو بلحظة؛
    فلا يصح صيامك؛فقال ابن قدامة -رحمه الله-: “ومتى وجد الحيض في
    جزء من النهار فسد صوم ذلك اليوم، سواء وجد في أوله أو في آخره.”
  • وقال الشيخ العثيمين -رحمه الله-: “إذا طهرت الحائض قبل طلوع الفجر
    ولو بدقيقة واحدة ولكن تيقنت الطهر فإنه إذا كان في رمضان، فإنه يلزمها الصوم،
    ويكون صومها ذلك اليوم صحيحاً، ولا يلزمها قضاؤه، لأنها صامت وهي طاهر،
    وإن لم تغتسل إلا بعد طلوع الفجر فلا حرج، كما أن الرجل لو كان جنباً من
    جماع أو احتلام وتسحر ولم يغتسل إلا بعد طلوع الفجر كان صومه صحيحاً.”
اقرأ أيضا  هل الطهارة من شروط الصيام؟ إليك الإجابة

وإلى هُنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا عن الاغتسال من الجنابة بعد الفجر للصائم..
يمكنكم كذلك معرفة: حكم من أكل بعد أذان الفجر غير متعمد

مواضيع قد تعجبك