دعاء دخول الخلاء والخروج منه

دعاء دخول الخلاء والخروج منه

أوصانا رسول الله صلى الله عليه وسلم بضروروة الحرص على ترديد
فما هو نص الدعاء ومتي يقال؟ والأحاديث الواردة فيه؟ ذلك ما سوف نعرضه لكم في هذا المقال.

دعاء دخول الخلاء والخروج منه

  • ثبت في الصحيحين واللفظ للبخاري: أن النبي صلى الله عليه وسلم كان إذا دخل الخلاء قال اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث.
  • وفيما يتعلق بسؤال الكثير من الأشخاص حول متي يقال دعاء دخول الخلاء،
    فقد قال الحافظ ابن حجر في الفتح: قوله إذا دخل الخلاء أي كان يقول هذا الذكر عند إرادة الدخول لا بعده،
  •  كما قال أيضًا: والكلام هنا في مقامين:
  • أحدهما: هل يختص هذا الذكر بالأمكنة المعدة لذلك لكونها تحضرها الشياطين،
    كما ورد في حديث زيد بن أرقم في السنن أو يشمل حتى لو بال في إناء مثلاً في جانب البيت،
    الأصح الثاني ما لم يشرع في قضاء الحاجة.
  • الثاني: متى يقول ذلك فمن يكره ذكر الله في تلك الحالة فيفصل، أما في الأمكنة المعدة لذلك فيقوله قبيل دخولها، وأما في غيرها فيقوله في أول الشروع كتشمير ثيابه مثلاً، وهذا مذهب الجمهور وقالوا في من نسي يستعيذ بقلبه، ومن يجيز مطلقاً كما نقل عن مالك لا يحتاج إلى تفصيل.
  • ونستنتج من ذلك أن هذا الدعاء يقال عند إرادة، وبالرغم من كونه ذكرًا إلا أن أهل العلم قد صرحوا
    أنه لا يجوز ترديده في الحمام سرًا أو جهرًا.
  • ويرجع السبب في تحريم ذكر الله تعالى داخل الحمام إلى وجوب تقديس وتنزيه اسمه تعالى عن أن يذكر في هذا الموضع المذكور.
اقرأ أيضا  دعاء دخول المنزل الصحيح من السنة النبوية الشريفة

عند الخروج من الحمام ماذا نقول؟

  • صرح أهل العلم أن العبد إذا فرغ من من قضاء الحاجة، من بول أو غائط يستحب له أن يقول: غفرانك.
  • وقد فسروا أن الحكمة وراء ذلك أن الله قد رزقنا نعمة الطعام والشراب، ثم أنعم علينا بخروج الأذى،
    والعبد محل التقصير في الشكر ، والله تبارك وتعالى يحب من عباده أن يشكروه على نعمته،
    وأن يستغفروه من ذنوبهم، كما جاء في قوله تعالى: فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُوا لِي وَلا تَكْفُرُونِ [البقرة: 152]

  • أوضح أهل العلم أنه قد جاء في هذا الأمر حديثان -أحدهما صحيح والآخر حسن- فيما يقوله المسلم إذا دخل بيته:
  • فأما الأول: فما رواه مسلم في صحيحه عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ، سَمِعَ النَّبِيَّ -صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- يَقُولُ: إِذَا دَخَلَ الرَّجُلُ بَيْتَهُ فَذَكَرَ اللَّهَ عِنْدَ دُخُولِهِ، وَعِنْدَ طَعَامِهِ، قَالَ الشَّيْطَانُ: لَا مَبِيتَ لَكُمْ وَلَا عَشَاءَ. وَإِذَا دَخَلَ فَلَمْ يُذْكَرِ اللَّهَ عِنْدَ دُخُولِهِ قَالَ الشَّيْطَانُ: أَدْرَكْتُمُ الْمَبِيتَ. فَإِذَا لَمْ يَذْكُرِ اللَّهَ عِنْدَ طَعَامِهِ قَالَ: أَدْرَكْتُمُ الْمَبِيتَ وَالْعَشَاءَ.
  • وأما الثاني: فما رواه الترمذي عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ، قَالَ: قَالَ لِي رَسُولُ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-: يَا بُنَيَّ، إِذَا دَخَلْتَ عَلَى أَهْلِكَ فَسَلِّمْ يَكُونُ بَرَكَةً عَلَيْكَ وَعَلَى أَهْلِ بَيْتِكَ. قال الترمذي: هَذَا حَدِيثٌ حَسَنٌ غَرِيبٌ. وحسنه الألباني في صحيح الترغيب والترهيب.
اقرأ أيضا  أدعية دخول المنزل في السنة النبوية الشريفة

وفي نهاية مقالنا اليوم نتمني أن نكون قد قدمنا لك عزيزي القارئ كل ما تبحث عنه،
ونقترح عليك أيضًا أن تتعرف على إذا نسيت دعاء دخول الخلاء ماذا يحدث؟ إليك الإجابة

مواضيع قد تعجبك