المحتوى الرئيسى
تريندات

صلاح عبدالله ناعيا شوقي طنطاوي: "كان نفسي أقوله سامحني"

07/18 17:43

نعى الفنان صلاح عبدالله الراحل شوفي طنطاوي، قائلا: "سامحني يا شوقي يمكن بعضكم ما يعرفش شوقي طنطاوي، لكن زي ما بتشاركوني الضحكة والفكرة والجد والهزار أدعوكم لمشاركتي الحزن الشديد جداً بقراءة الفاتحة والدعاء لـ شوقي، بعد ماتقرأوا ما خرج من قلبي فور صدمتي بخبر وفاته".

وأضاف "عبدالله"، عبر حسابه الخاص بـ"فيس بوك": "هو أول من استقبلني عندما استدعتني فرقة (استوديو 80) للاختبار والتعارف، وكان الذراع الأيمن للأستاذ وحسبته أكثر تشدداً وتحكماً منه في تنفيذ التعليمات مش بس في المسرح بل أيضاً في الشقة التي جمعتنا بالإسكندرية خلال عرض المهزوز، وبسبب هذا الانطباع لم نكن على وفاق وحدثت بيننا خلافات وصلت لحد التشاجر مرة واحدة، وبعدها ومع العشرة والعيش والملح تيقنت أن الانطباع الأول كان غبياً ومراهقاً واقتربت منه وأحببته جداً وشجعته على السفر لتلبية احتياجات أسرته".

واستكمل "عبدالله": "بعد 6 سنين تركت الفرقة، وعاد شوقي إليها والتقينا بعدها مرات قليلة بالصدفة للأسف، وفي كل مرة وهو يعانقني بكل حرارة وعينه تتلألأ بحبه لي وفرحته بما حققته"، متابعا "كان نفسي أقوله سامحني يا شوقي لإني في البداية فهمتك غلط، بس ما قلتش لكن كنت ببوس راسه وفي كل المرات اللي تعبت فيها صحياً كان يبادر بالاتصال بي ليطمئن عليا، وهو يبكي".

أهم أخبار فن وثقافة

Comments

عاجل