المحتوى الرئيسى
تريندات

منها "إم ياسن وأوهايو".. أخطر 5 غواصات تقتل مليارات البشر في دقائق

06/13 04:09

تعد الغواصات العاملة بالطاقة النووية المعدة لحمل الصواريخ النووية هى أخطر الأسلحة وأكثرها فتكاً بالبشر، لذلك لم تستخدم في أي حرب، فعلى سبيل المثال الغواصة الأمريكية "أوهايو"، يمكن أن تحول ما يصل إلى 288 هدفا بحجم مدينة إلى رماد مشع في أقل من 30 دقيقة، ويمكن لهذه الغواصات بحمولاتها أن تنهي الحضارة البشرية في وقت سريعز 

وفيما يلي 5 من أكثر الغواصات النووية فتكا، التي تعمل حاليا أو ستدخل الخدمة قريبا، حسبما ذكرتها "سكاى نيوز عربية".

تستطيع غواصة أوهايو التابعة للبحرية الأمريكية حمل 24 صاروخا باليستيا من طراز "يو جي إم-133 ترايدنت 2 دي 5"، يحمل كل منها 12 رأس نووي من طراز "دبليو 88" بقوة تفجيرية 475 كيلو طن، وتتمتع الغواصة وصواريخ ترايدنت 2 الخاصة بها، بالقدرة على استخدامها كأسلحة هجومية في الضربة الأولى.

وتحتفظ الولايات المتحدة الأمريكية بـ14 غواصة من طراز أوهايو بموجب مبدأ "مراجعة الموقف النووي لعام 2010"، تحمل كل غواصة منها 20 صاروخ باليستي من طراز ترايدنت 2،  تم نشر 9 غواصات من طراز أوهايو في المحيط الهادئ، بينما تم تخصيص 5 غواصات أخرى للمحيط الأطلسي منذ عام 2016.

تبني البحرية الأمريكية غواصة كولومبيا، وهي أكبر من فئة أوهايو، لكنها لا تستطيع أن تحمل أكثر من 16 صاروخا باليستيا من نوع ترايدنت 2 دي 5، ويرجع سبب حجمها الكبير، إلى أنها ستستوعب مفاعل جديد ومحرك مغناطيسي ضخم يتمتع بهدوء كبير، وتعتمد على التكنولوجيا المتوفرة في غواصات "فرجينيا" الهجومية، ومن المنتظر أن يبدأ العمل على بنائها عام 2021، ويتوقع أن تدخل أول غواصة منها الخدمة عام 2031.

وهو عبارة عن أسطول من الغواصات الروسية الباليستية الجديدة من فئة "955 بوري" ذات القدرة العالية للغاية، وهى أكبر غواصة أوهايو أو كولومبيا، لكنها أهدأ غواصة نووية روسية يتم بناؤها حتى الآن، وتتضمن تقنية الدفع بالضخ، وتحمل 16 صاروخ باليستي من طراز "آر أس أم 56 بولافا"، يحمل الواحد منها 10 رؤوس حربية نووية، يصل مداها إلى 8 آلاف كيلومتر، تتراوح دقة الرؤوس الحربية بين 250 و300 مترا.

وهي عبارة عن منصة إطلاق ضخمة وتعتبر عصب أسطول الغواصات الروسية المحملة بصواريخ باليستية، فهى مزودة بـ 16 صاروخا من طراز "آر-29 آر أم يو سينيفا" الباليستي بالوقود السائل، ويمكن للواحد منها أن يحمل 4-8 رؤوس حربية، ويبلغ وزنها 18200 طن، وتطلق الصواريخ في كل الاتجاهات من عمق يصل إلى 55 مترا تحت سطح البحر، ومن وضع متحرك بسرعة 7 عقدات.

هي غواصة روسية ذات صواريخ موجهة وتعمل بالطاقة النووية، وتحمل صواريخ نووية أو عادية حيث يمكن أن تحمل 32 صاروخا من طراز كاليبر، التي يصل مداها 2500 كيلومتر، وتتميز بالسرعة والهدوء مزودة بأجهزة استشعار قوية.

وتشكل غواصات إم ياسن تهديد لأمريكا، فإذا كانت الغواصة على بعد ألف كيلومتر أو أقل من الشواطئ الأمركية، فإن صواريخها يمكنها الوصول إلى شيكاغو أو سانت لويس، وتشير التوقعات إلى أن الغواصة "سيفيرودفينسك" أو "كازان" ستتمكن من الوصول إلى مسافة 2000 كيلومتر قبالة الساحل الشرقي الأميركي، وتضرب المناطق الداخلية حتى البحيرات العظمى.

أثارت الحادثة التي وقعت في أحد محطات مترو الأنفاق في العاصمة البريطانية، العديد من التكهنات وأسباب حدوث ذلك

أهم أخبار منوعات

Comments

عاجل